أحالت النيابة العامة أحد المدرسين في شبراخيت للمحاكمة العاجلة لاتهامه بالتحرش بعدد من طالبات الصف الأول الثانوي.

ويواجه المدرس اتهامات بالاعتداء الجنسي على عدد من الطالبات وتعمده ملامستهن جسديا والتحرش جنسيا بعدد من طالبات الصف الأول الثانوي، والتلفظ بعبارات تخدش حيائهن، وتوجيه عبارات وتلميحات ذات مدلول جنسي واصفا أجساد الطالبات، وتكرار سؤالهن حول مشاهدتهن مقاطع إباحية على هواتفهن المحمولة، ومحاولته اصطحاب إحدى الطالبات داخل دورة المياه المخصصة للرجال، ومحاولته احتجاز طالبة أخرى داخل ورشة الزخرفة بالمدرسة وإغلاق الباب عليهما من الداخل إلا أن صراخ الطالبة واستنجادها بزميلاتها أجبره على تركها.

 وكشفت التحقيقات أيضا أن المتهم اعتاد الضغط على الطالبات بما له من سلطة عليهن لكي يستجبن له ولأفعاله الإجرامية معهن وتهديده الدائم لهن بالتلويح بالتلاعب في الدرجات الخاصة بمادته وفقا لاستجابتهن للمتهم.



0
0
0
0
0
0
0