نظمت كلية الدعوة الإسلامية بجامعة الأزهر، اليوم الأحد، ندوة تثقيفية عن «المواطنة» بالتعاون مع المنظمة العالمية لخريجي الأزهر.

حضر الندوة رئيس الجامعة، الدكتور محمد حسين المحرصاوي، ووزير الأوقاف، الدكتور محمد مختار جمعة، وعدد من أعضاء هيئة التدريس والطلاب.

وأكد رئيس الجامعة خلال كلمته أن «الدين لله وكل المواطنين بالوطن متساوون في الحقوق والواجبات»، موضحا أن الأزهر يبذل جهودا لترسيخ قيم السلام العالمي والأخوة الإنسانية.

ورفض «المحرصاوي» مصطلح «الأقليات» واعتبره نوع من التهميش والتمييز، داعيا إلى إقرار مصطلح «المواطنة» بدلاً منه.

وأشار رئيس جامعة الأزهر إلى أن الجامعة بدأت في تطوير اللوائح الدراسية بمختلف الكليات؛ بما يجمع بين التراث والمعاصرة، واستمرت اللجان العلمية الدائمة في مراجعة المحتوى العلمي المقرر على الطلاب، بما يضمن التطوير المتواصل للمناهج الدراسية، وتلبية احتياجات العصر، وخدمة رسالة الأزهر.

وأضاف أن عمل اللجنة أسفر عن إنتاج محتوى علمي موحد بالكليات والأقسام الشرعية المتناظرة بالقاهرة والأقاليم، شارك في إعداده وتدقيقه كل أعضاء هيئة التدريس المختصين بما يتوافق مع توصيف كل مقرر دراسي وأهدافه، ويُسهم في تحقيق تكافؤ الفرص بين الطلاب.

​​​​​​​

 



0
0
0
0
0
0
0