شهد رئيس جامعة المنيا، الدكتور مصطفى عبد النبي عبد الرحمن، افتتاح فعاليات اليوم المصري الياباني بمكتبة مصر العامة الذي تنظمه المحافظة.

حضر الافتتاح اللواء قاسم حسين محافظ المنيا؛ والسفير الياباني لدى القاهرة، ماساكي نوكي، والدكتور حسين زناتي مدير جمعية الصداقة المصرية اليابانية؛ وذلك لدعم التبادل الثقافي بين الدولتين، وتنمية التعاون بين الجانبين؛ وتعزيز الشراكة وتبادل الثقافات والخبرات في شتى المجالات.

وأكد المحافظ قوة وعمق العلاقات المصرية اليابان، وتوطيد علاقات الإخاء بين محافظة المنيا والمدن اليابانية لتنشيط السياحة وتفعيل التعاون المدرسي بين مدارس مدينة كيتامي ومدارس المنيا.

أشاد رئيس جامعة المنيا بتنظيم المحافظة لهذا اليوم الثقافي، مؤكدًا أن اليوم الثقافي هو نتاج تعاون مثمر بين دولتي مصر واليابان من أجل إحداث تبادل ثقافي فعال بين البلدين.

شملت فعاليات اليوم الثقافي مجموعة من الأنشطة شملت؛ ندوة حول الطرق الحديثة في التعليم، والتعاون المصري الياباني في هذا الجانب، قدمها الدكتور حسين زناتي، مدير جمعية الصداقة المصرية اليابانية، كما قدم الطالب حمد حسين ورشة عمل لتدريب مجموعة من طلاب إحدى المدارس على الألعاب اليدوية بعنوان «ألعاب يابانية ومهارات يدوية»، بالإضافة إلى تنظيم معرض للفنان الياباني العالمي الراحل «أبا توشياكه» والذي أهدى عددًا من لوحاته للمحافظة.

وعقب انتهاء الفعاليات تم تكريم مجموعة «أصحاب في الانسانية والسلام» الذين ساهموا في تنشيط التبادل الثقافي بين مصر واليابان على مدار السنوات الماضية، واختتم بعرض لأوبريت «هم يا مصري» وهو إهداء للشعب المصري لدفع روح العمل والانجاز خلال الفترة القادمة.

​​​​​​​



0
0
0
0
0
0
0