استعرضت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي الخطة التنفيذية لعام 2019، بعد إعلان الرئيس عبد الفتاح السيسي أنه عاما للتعليم.

ترتكز هذه الخطة على استكمال الجهود السابقة لخلق منظومة تعليمية وبحثية تواكب احتياجات مصر من التعليم العالي والبحث العلمي، والاستفادة من الامكانات البشرية والمادية للجامعات في تنفيذ خطة التنمية المستدامة للدولة ٢٠٣٠.

مجال إتاحة الخدمات التعليمية

العمل على الوصول لمعدل قيد إجمالي 36% من الفئة العمرية من 18 إلى 22 وذلك عبر التوسع في إنشاء الجامعات الجديدة، حيث تستمر الوزارة في متابعة العمل في إنشاء جامعتي الأقصر والبحر الأحمر كجامعات حكومية، إلى جانب الجامعات الأهلية وتشمل الجلالة، والعلمين، والمنصورة الجديدة، وجامعة الملك سلمان بفروعها الثلاثة بمدن رأس سدر، شرم الشيخ، الطور.

الانتهاء من المرحلة الثانية من جامعة زويل، وكذلك انتهاء نسبة 85% من الجامعة اليابانية، إلى جانب فتح أفرع جديدة للجامعات الدولية، وكذلك متابعة إنشاء عدد من الجامعات الخاصة التي صدر لها قرارات جمهورية بالإنشاء، ومراعاة أن تكون الجامعات الحديثة جامعات ذكية وتقدم تخصصات علمية جديدة، وتحقق مفهوم جامعات الجيل الثالث.

مجال التعليم الفني

 تعمل الوزارة في خطة لإنشاء عدد (20) معهدًا نوعيًا في تخصصات مختلفة، فضلًا عن متابعة العمل في إنشاء 3 جامعات تكنولوجية جديدة في القاهرة الجديدة وقويسنا و بنى سويف.

تحسين ترتيب الجامعات المصرية في التصنيفات العالمية

 تواصل الوزارة في عام 2019 تقديم الدعم لدفع الجامعات المصرية لمراتب متقدمة، والاستمرار في العمل على تحسين ترتيب مصر في النشر الدولي.

متابعة الملفات لتحسين جودة العملية التعليمية، منها: افتتاح مراكز التوظيف والتدريب بالجامعات الحكومية والخاصة، وتكليف لجان القطاع بتحديث المناهج وربطها بسوق العمل، وافتتاح مكاتب رعاية الوافدين بالجامعات، والتوسع في البعثات التدريبية لشباب الباحثين طبقاً لاستراتيجية الدولة لخطط التنمية، وزيادة ميزانية البعثات وتفعيل الاتفاقيات الدولية مع الجهات المانحة.

الأنشطة الطلابية

تعمل الوزارة على نهضة على مستوى الرياضة والفنون والثقافة، وسوف تدعم وزارة التعليم العالي الجامعات في مجال المشاركة المجتمعية وخدمة البيئة المحلية بما يحقق دورا أكثر فعالية للجامعات في خدمة التنمية المستدامة.

البحث العلمي

سيتم الانتهاء من عدد من التشريعات الداعمة للابتكار، وتنفيذ استراتيجية العلوم والتكنولوجيا والابتكار (STI-EGY 2030 ) والتي تم الانتهاء منها عام 2018، ومتابعة عائد الاستثمار من الإنفاق الحكومي في البحث العلمي.

إعداد خريطة البحث العلمي في مصر Research Landscape in Egypt بالتعاون مع إحدى كبريات المؤسسات المتخصصة في النشر العلمي، فضلًا عن متابعة تنفيذ وتفعيل قانون حوافز الابتكار عقب صدور لائحته التنفيذية من خلال إجراءات وآليات إنشاء الشركات الناشئة من مؤسسات وهيئات التعليم العالي والبحث العلمي، وكذا أودية العلوم والتكنولوجيا بمدينة الأبحاث العلمية والتطبيقات التكنولوجية ومعهد بحوث الإلكترونيات وحاضنات الأعمال التكنولوجية.

إنشاء 5 تحالفات تكنولوجية جديدة، ودعم 850 مشروع تخرج للطلاب يرتبط بالصناعة، وافتتاح مركز تجميع واختبار الأقمار الصناعية بمدينة الفضاء المصرية، وكذا الانتهاء من المرحلة النهائية من تجميع وإطلاق القمر الصناع المصري Nexsat-1 والذي تم بناؤه بقدرات مصرية بنسبة 70%، وإطلاق قمر الجامعات وقمر التحالف من نوع الأقمار الصناعية الصغيرة Cube Sat .



0
0
0
0
0
0
0