استقبل وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الدكتور خالد عبد الغفار، عددًا من أعضاء هيئة التدريس ورؤساء الأقسام بكلية الطب جامعة عين شمس.

يأتي اللقاء في إطار سلسلة الاجتماعات التي يعقدها الوزير للاستماع لآراء ومقترحات أعضاء هيئة التدريس بكليات الطب بالجامعات المصرية حول مشروع اللائحة التنفيذية لقانون تنظيم عمل المستشفيات الجامعية، وذلك بحضور رئيس جامعة عين شمس، الدكتور عبد الوهاب عزت، والدكتور محمود المتيني عميد كلية الطب بجامعة عين شمس، والدكتور حسام عبد الغفار أمين المجلس الأعلى للمستشفيات الجامعية.

واستمع الوزير إلى مقترحات الحضور حول توضيح وتعديل بعض بنود مسودة اللائحة التنفيذية، مؤكدًا على أن جميع مقترحات أعضاء هيئة التدريس حول بنود المسودة الحالية تقدم إلى لجنة القطاع الطبي التىي ستقوم بمناقشتها وإجراء التعديلات المطلوبة على نصوص بنود مسودة اللائحة.

وأكد الوزير على متابعة لجنة القطاع الطبي لدورها في استقبال مقترحات أعضاء هيئة التدريس للخروج باللائحة التنفيذية بالشكل اللائق، وأن مسودة اللائحة التنفيذية قابلة للتعديل والإلغاء بما يضمن تحقيق معايير التطوير المطلوبة، لافتا إلى أنه لا مساس بحقوق أعضاء هيئة التدريس بكليات الطب، ولا مساس بمجانية الخدمات الصحية والعلاجية التي تقدمها المستشفيات الجامعية، وأن المستشفيات الجامعية جزء لا يتجزأ من كليات الطب.

وأوضح أن لجنة القطاع الطبي مكونة من عمداء كليات الطب من مختلف الجامعات المصرية وعدد من الخبراء في المجالات الطبية، وهي المسئولة عن تقديم الصورة النهائية للائحة بعد العرض على كليات الطب قبل العرض على المجلس الأعلى للجامعات، باعتبارها هي صاحبة الولاية لإعداد اللائحة التنفيذية وفق قرار المجلس الأعلى الجامعات.



0
0
0
0
0
0
0