ذكرت مصادر إعلامية سودانية، أن رئيس مجلس النواب المصري الدكتور علي عبد العال سيزور العاصمة السودانية الخرطوم غدا الأحد، في زيارة رسمية تستغرق 4 أيام، وفقا لوكالة «سبوتنيك» الروسية.

وأول أمس صدر بيان مشترك للاجتماع الثاني للآلية التشاورية الرباعية بين وزيري الخارجية ورئيسي جهازي الاستخبارات بمصر والسودان، أكدت القاهرة خلاله دعمها لاستقرار وأمن السودان.

وقال البيان، الخميس الماضي إن «مصر تؤكد دعمها لأمن واستقرار السودان».

 

وخلال كلمته أمام الاجتماع، أكد وزير الخارجية المصري، سامح شكري، أن «هناك تطابق كبير في الرؤى فيما يتعلق بالقضايا الثنائية وتجاوز التحديات المشتركة وحماية الأمن القومي للبلدين».

 

وتشهد مدن السودان، منذ نحو أسبوع، احتجاجات واسعة بسبب الأوضاع الاقتصادية الصعبة؛ وأسفرت مواجهات مع قوات الأمن عن مقتل وإصابة عشرات المواطنين، حسب تصريحات مسؤولين محليين.

 



0
0
0
0
0
0
0