بدأت نيابة قصر النيل اليوم السبت، تحقيقاتها في بلاغ أسرة الفنان الراحل حسن كامي، والذي اتهمت فيه محاميه الخاص بالاستيلاء على مكتبته.

ومن جهتها ذكرته شقيقة الفنان في بلاغها أن المحامي عمرو رمضان، استغل كبر سن شقيقها وأجبره على بيع ممتلكاته وسجلها له في الشهر العقاري خاصة أنه ليس له أولاد ولا أحفاد.

واتهمت الأسرة المحامي بالتزوير في أوراق بيع فيلا الفنان كامي الكائنة بطريق المنصورية، وعدد من السيارات الفاخرة والمكتبة وشرائه لنفسه خاصة أن سعر الفيلا يتجاوز ملايين الجنيهات وبها كميات من التحف الأثرية والأنتيكات التي تعتبر ثروة أخرى له.

ورد المحامي في تصريحات صحفية له في وقت سابق، أن موكله باع له ممتلكاته بعقد رسمي وموثق في الشهر العقاري، مشيرا إلى أنه منع ورثة الراحل من دخولها لأنها ملكه.

وحررت الأسرة البلاغ بقسم شرطة قصر النيل وحمل رقم 8056 إداري، والذي أحيل للنيابة التي تولت التحقيق.

 



0
0
0
0
0
0
0