وافق مجلس إدارة صندوق العلوم والتنمية التكنولوجية على تمويل عدد من المشروعات في إطار برامج الأبحاث الأساسية والتطبيقية وإعادة التوطين ودعم الأبحاث والابتكار، وتلبية احتياجات المجتمع.

جاء ذلك خلال اجتماع المجلس، اليوم الأحد، برئاسة وزير التعليم العالي، الدكتور خالد عبد الغفار.

وأكد الوزير على دور صندوق العلوم والتنمية التكنولوجية في تمويل المشروعات البحثية المرتبطة بالاحتياجات القومية في المجالات البحثية المختلفة، وذلك في إطار الرؤية الشاملة لمنظومة العلوم والتكنولوجيا في مصر.

وأشار إلى ضرورة تذليل العقبات التي تواجه الباحثين المصريين للتفرغ لأبحاثهم العلمية، موضحًا أن الوزارة تولي اهتمامًا كبيرًا بالبحث العلمي باعتباره المدخل الحقيقي لتحقيق التقدم الاقتصادي والتنمية المستدامة لمصر.

وأعلن المجلس عن إطلاق دورة جديدة من برنامج مراكز التميز العلمي، والتي من المقرر الإعلان عنها خلال الفترة المقبلة عبر الموقع الإلكتروني للصندوق.

واستعرض المدير التنفيذي للصندوق، الدكتور عماد حجازي، الخطة التنفيذية للصندوق خلال عام 2019 والتي تهدف إلى ربط البحث العلمي بالصناعة، وذلك بمشاركة العلماء والباحثين من مراكز البحوث والجامعات، والمعنيين بالمجالات العلمية المختلفة من رجال الصناعة والغرف الصناعية والتجارية، من أجل دعم الصناعة الوطنية وتدريب العاملين ورفع جودة المنتجات لزيادة التنافسية على المستوى القومي والدولي.



0
0
0
0
0
0
0