تسبب انفجار ضخم وقع في مقاطعة تشيليابينسك الروسية في إعلان حالة الطوارئ في المقاطعة القريبة من جبال الأورال.

وقال المتحدث الصحفي باسم إدارة المقاطعة الروسية، دميتري فيديتشكين، اليوم الاثنين، إنه تم إعلان حالة الطوارئ في مدينة ماغنيتاغورسك، حيث انهار مبنى سكني بعد انفجار للغاز أدى إلى مصرع ثلاثة أشخاص.

فيديتشكين قال : «إعلان حالة الطوارئ في ماغنيتاغورسك، ويرأس حاكم المقاطعة غرفة العمليات».

ووقع انفجار في مبنى سكني بمدينة ماغنيتاغورسك حوالي 4:00 صباحا بتوقيت موسكو جراء انفجار غاز منزلي.

وذكرت البيانات الرسمية أن الانفجار تسبب في وقوع عدد القتلى والمصابين، وعلى الأرجح سقط 3 أشخاص، في حين لا يزال مصير 79 شخصا غير معلوم.

وحسب بيانات إدارة الطوارئ بالإقليم، فقد وقع الانفجار بين الطابقين الثالث والعاشر، مما أدى إلى تضرر 48 شقة. وقد تم إجلاء السكان إلى أماكن إقامة مؤقتة في مدرستين من مدارس المدينة.

 

وكان المكتب الصحفي للرئاسة الروسية قد أعلن، في وقت سابق، أن وزيرة الصحة الروسية، فيرونيكا سكفورتسوفا، ووزير الطوارئ، يفغيني زينيتشيف، قد توجها إلى ماغنيتاغورسك بتوجيهات من الرئيس فلاديمير بوتين لمتابعة الحادث والإشراف على علميات انقاذ المتضررين.

 



0
0
0
0
0
0
0