يشهد وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الدكتور خالد عبد الغفار، افتتاح مركز دراسات وأبحاث طريق الحرير بجامعة عين شمس، الأحد المقبل.

يحضر الافتتاح السفير الصيني سونج آيقوه، ورئيس جامعة عين شمس الدكتور عبد الوهاب عزت، في إطار اتفاقية التعاون بين الجامعة عين شمس وجامعة الشعب الصينية ببكين.

ويُفتتح المركز بالمبني الفرعوني بالمدينة الجامعية (طلبة) في تمام الساعة التاسعة صباحاً، بحضور المستشار التعليمي لسفارة الصين بالقاهرة.

وقالت مديرة مكتب التعاون الدولي، إسراء السيد، إن مركز دراسات وأبحاث طريق الحرير هو المركز الثاني على مستوى العالم، وأفتتح أول مركز في روسيا ويهدف إلى إجراء كافة الدراسات والأبحاث والاستشارات الاستراتيجية واللوجستية التي تهم البلدين في إطار الخطة الاقتصادية المصرية 2030.

ومن خلال المركز سيتم تبادل الخبراء والباحثين والطلاب بين الجامعتين وعقد العديد من الفعاليات والمؤتمرات المشتركة.

جدير بالذكر أن جامعة الشعب الصينية هي أول جامعة بحثية سياسية شاملة ببكين- جمهورية الصين الشعبية، وأسست في 1937 وتشرف على تدريب القيادات الحكومية بالحكومة الصينية.



0
0
0
0
0
0
0