أكد رئيس جامعة القاهرة، الدكتور محمد عثمان الخشت، أنه من المتوقع أن تجذب البرامج التي تم إدراجها وتطويرها في الفرع الدولي للجامعة بمدينة 6 أكتوبر دارسين وافدين من مختلف أنحاء العالم، كما سيتم استقدام أساتذة أكاديميين أجانب للتدريس في البرامج التعليمية الدولية بالفرع الدولي.

وأشار إلى أن هذه الخطوة ستزيد من فرص التبادل العلمي والاطلاع على ثقافات متعددة وخلق بيئة تعليمية عالمية، ودعم الروابط السياسية والاقتصادية والثقافية مع العديد من دول العالم وتدعيم دور القوة الناعمة للسياسة المصرية في المحيطين الإقليمي والعالمي.

وأضاف «الخشت» أن من البرامج الجاهزة للتشغيل فور الانتهاء من المرحلة الأولي لإنشاء الفرع الدولي، علوم الفيزياء المتقدمة، وعلوم الأرض، وعلوم القانون، والعلوم السياسية والاقتصادية، والعلوم المالية والادارية، والعلوم الهندسية، والعلوم الانسانية، والعلوم البيولوجية.

وتابع رئيس جامعة القاهرة، أن إنشاء الفرع الدولي يستهدف تقديم خريجين في مجالات العلوم المختلفة لديهم المهارات والمعارف اللازمة ليصبحوا متميزين ورواد أعمال في مختلف مجالات العمل، والاهتمام بالبحث العلمي المرتبط بالواقع لجذب الشراكات في المشروعات البحثية والمنح التمويلية البحثية، كما يهدف إلي زيادة الإنتاجية، وجذب الطلاب المتميزين المحليين والدوليين، وتطوير برامج أكاديمية ومهنية مستدامة تساعد في النمو المستقبلي والتحسين المستمر في الجودة، وخلق ثقافة تدعم التعليم المتميز، مضيفًا أن الفرع الدولي يستهدف، كذلك، دعم خطة الدولة في تنمية كوادر بحثية في مجالات العلوم المختلفة.

وقال إن الفرع سيتيح خلق برامج أكاديمية بالشراكة مع جامعات دولية، والتكامل بين التعليم والبحث العلمي، والتصدي للمشكلات المحلية والقضايا العالمية عن طريق تقديم برامج تدعم قيم التطوير والابتكار والتنمية المستدامة، لافتًا إلي سعي الجامعة لتحقيق الشراكة مع جامعات عالمية ذات ثقل في مجال التعليم العالي فيما يتعلق بالاعتماد الدولي للبرامج المختلفة علي مستوي التعليم الاكاديمي والمهني، وعمل شراكات مع مؤسسات بحثية ومراكز بحوث عالمية لزيادة فرص النشر الدولي والتمويل البحثي، إلي جانب الشراكة مع المؤسسات المهنية بهدف تحسين جودة العملية التعليمية وربطها بالواقع، وتنمية فكر ريادة الأعمال لدي الطلاب.



0
0
0
0
0
0
0