بالتزامن مع حالة الطقس السيء التي تضرب البلاد في يناير من كل عام، يصبح طلاب المدن الجامعية في الجامعات المصرية أكثر عرضة للإصابة بنزلات البرد والالتهاب الرئوي الذي قد يتضاعف ويؤدي للوفاة.

طلاب المدن الجامعية أكثر عرضة للإصابة بنزلات البرد لأنهم يقطنون في أماكن مفتوحة من السهل فيها تسرب الهواء في الطرقات ما بين دورات المياه المعدة للاستحمام وغرفهم.

ما هو الالتهاب الرئوي؟

تعرف الدوائر الطبيبة الالتهاب الرئوي بأنه عدوى تحدث في الرئة، يمكن أن تكون خطيرة ومهددة للحياة، ويمكن أن تكون العدوى فيروسية أو بكتيرية أو فطرية، حيث يسبب الالتهاب في الرئتين، من خلال ملء الحويصلات الهوائية الصغيرة داخل الرئتين بالسائل.

وتشبه أعراض الالتهاب الرئوي مع أعراض البرد أو الأنفلونزا حيث تظهر علامات مشابهة، مثل «ارتفاع في درجة الحرارة، السعال المصحوب بالبلغم، قشعريرة بالجسم، تؤدى العدوى إلى البلغم الأخضر، ضيق التنفس».

كيف يقاوم الطلاب البرد؟

رئيس قسم الصدر بجامعة الزقازيق، الدكتور محمود السعداوي، يقدم عدة نصائح للطلاب الذي يضطرون للاستحمام صباحا ثم الخروج من حجراتهم سواء متوجهين للكليات، أو حتى يجبرون على اللجوء لمباني المجاورة لهم في المدن الجامعية لاستحمام بحثا عن المياه الدافئة.

في تصريحات لـ«شبابيك» يقول السعداوي على من يضطر لذلك ألا يأخذ نفسه من فمه أبدا، ويجب أن تكون عملية التنفس من الأنف، مشيرا إلى أن الأنف هو جهاز طبيعي يعمل على ضبط درجة حرارة النفس، ولا يسمح بدخول الهواء البارد أو الساخن للجسم.

السعداوي يؤكد أن الهواء الداخل على الشعب الهوائية إذا مر بالأنف أولا يكون ملائما للجسم، أما إذا جاء عن طريق الفم، فيمكن أن يسبب كوارث لصاحبه.

وينصح الطبيب الطلاب بضرورة زيارة الطبيب إذا بدأت أعراض الكحة المصاحبة لنزلات البرد تظهر، ولا يكتفى ببعض الأدوية التي قد يحصل عليها من الصيدليات أو حتى الوصفات الشعبية، لأن الكحة بحسبه دليل على وجود مرض ما فهي عرض من الأعراض التي يجب التعامل الفوري معها، ولها أشكال متعددة لكل نوع علاجه وتداعياته.

ويشير استشاري أمراض الصدر أن بعض الناس يتخيلون أن الجهاز التنفسي هو فقط عبارة عن الرئة، لكن الأمر يتعدى ذلك الحلق والزور والقصبة الهوائية التي يجب زيارة الطبيب أيضا في حالة إصابة أي منها بعرض مرضي ناتج عن نزلات البرد.

ويضع الطبيب عدة نصائح أخرى للوقاية من أي نزلات البرد التي قد تقودك للوفاة إذا كنت ممن يسكنون المدينة الجامعية، أو ممن يضرون للخروج عقب الاستحمام بشكل عام سواء للعمل او للدراسة.

 نصائح الوقاية من البرد

وتتركز النصائح على ضرورة تناول الموالح بشكل دوري خلال الشتاء، لما فيه من فيتامين سي الذي يرفع مناعة الشخص ضد الإصابة بنزلات البرد، إضافة لعدم التعرض للأشخاص المصابين لاسيما الذين يعانون من السعال والحكة، والسعال الديكي، والحرص على وضع كمامة أو منديل ورقي على الفم والأنف في حالة الإصابة حتى لا تنتقل العدوى للغير.

ملف خاص

طرق المذاكرة

يعاني كثير من الطلاب من قضاء أوقات كبيرة دون استيعاب مناهج المذاكرة، لذا يقدم شبابيك عددا من الموضوعات في أفضل طرق للمذاكرة
طرق المذاكرة



0
0
0
0
0
0
0