كنار انتشرت في هشيم جاف، تصدرت الفنانتان الشابتان، منى فاروق، وشيماء الحاج، الحديث عبر مواقع الإنترنت، بعد تسريب فيديو قديم لهما وهما ترقصان شبه عاريات.

المقطع المنشور من شهر أكتوبر الماضي، ظهرت فيه الفنانتان وهما ترقصان يظهر أنه التقط بشكل سري، حيث تختفى في معظمه ملامح الاثنين، إلا أنها تظهر في بعض الكادرات بشكل خاطف، وهو ما جعل كثير من وراد السوشيال ميديا يتسائلون عن صاحبتا المقطع.

شيما الحاج.. أصول سورية

شيماء ومني حديثي العهد بالفن، حيث أن مشوراهما  لم يتعدى 3 سنوات تقريبا، فشيما الحاج هي فتاة مصرية سورية، ولدت في القاهرة لأب مصري ذو أصول سورية، وهو ما جعلها تحمل الجنسيتين المصرية والسورية.

في لقاء لها مع الإعلامي تامر أمين في برنامج آخر كلام، في عام 2014، حيث كان أول ظهور لها وقتها قالت إنها تنتمي لأسرة مصرية من أصول سورية، من ناحية جدتها لأوبها، وأن عائلتها فنية بالوراثة.

والد شيماء يشغل منصب المدير في أحد المؤسسات الإعلامية السورية، لذا سافرت الأسرة للعيش في سوريا، ولم تعود لمصر إلا في السنوات الماضية فقط.

تقول شيماء عن والدها إنه شاعر ومؤلف ومغني، وعملت معه في بعض المسرحيات بسوريا كممثلة في فترات من حياتها.

تخرجت شيماء محمد يونس من جامعة بيروت من كلية الإعلام، ووقت إذاعة البرنامج قالت إنها تستعد لمناقشة رسالة الماجستير في تخصص الإعلام في جامعة القاهرة بمصر.

شيماء التي بدأت عملها بالسينما من خلال فيلم زجزاج، وهو فيلم اجتماعي تدور أحداثه حول أربع فتيات يمثلن نماذج مختلفة من المجتمع المصري، كلٌ منهن لها حكايتها الشخصية وقصة حبها وارتباطها وعملها ومشاكلها اليومية والإحباطات التي تواجهها، وجميعهن يعملن في ديسكو 5 نجوم، وهو من بطولة محمد نجاتي وميرنا المهندس، وريم البارودي ولعبت فيه شيماء دور فتاة تدعي سالي.

وجاء الظهور الثاني لها في فيلم سالم أبو أخته أمام محمد رجب، وأيتن عامر، وحورية فرغلي، وقدمت دور الراقصة، وفي عالم الدراما شاركت في مسلسل، خيانة عصرية.

وفي عام 2014 كرمت حملة شباب «تحيا مصر» شيما الحاج، وسط عدد من الفنانين أبرزهم محمد لطفى، وأمل رزق، وإيناس عزالدين، وجيهان قمري، ومروى اللبنانية وخالد حمزاوي.

مني فاروق.. من الإعلانات للدراما الرمضانية

أما الممثلة الشابة الأخرى التي ظهرت في المقطع الفاضح والذي التقط داخل أحد المنازل وكانت ترتدي ما يشبه «بيبي دول» مني فاروق، بدأت مشوراها الفني من خلال الإعلانات.

 في تعريفها لنفسها تقول مني إنها ممثلة شابة وحاليا تدرس في المعهد العالي للسينما، وكان أول ظهور لها في الجزء الأول من مسلسل الأب الروحي، أمام الفنان محمود حميدة، وسوسن بدر، وأدت منى دور «رودي العزازي».

كانت المشاركة من قبيل المصادفة فوقتها علمت أن إحدى شركات الإنتاج تبحث عن وجوه شابة، وبالفعل ذهبت للتقديم ووقع عليها الدور للمشاركة في العمل، وبعدها شاركت في عدة مسلسلات أمام ياسر جلال في مسلسل ظل الرئيس، والأب الروحي.

 

في لقاء لها مع برنامج نفسنة الذي تقدمه بعض الممثلات قالت مني إنها تحلم بالوقوف أمام عادل إمام في إحدى أعماله، كما أنها تحب مشاهدة أعمال محمد رمضان، وأحمد السقا، وتحلم بمشاركتهم في أعمال مستقبليا.



1
0
6
3
0
3
1