حوار مع رئيس جامعة سوهاج بعد فوزه بـ«شخصية عام 2018»


استضاف موقع شبابيك رئيس جامعة سوهاج، الدكتور أحمد عزيز، لتكريمه بعد الفوز بلقب «شخصية عام 2018» في استفتاء ضم رؤساء الجامعات الحكومية المصرية.

وعلى هامش حفل التكريم، أجرى الموقع حوارا مع رئيس الجامعة للحديث عن آليات تواصله مع عموم الطلاب ورؤيته المستقبلية للجامعة،  ووجه «عزيز» الشكر لإدارة موقع شبابيك وكذلك لمن شارك في استفتاء رؤساء الجامعات.

كيف تتفاعل مع أنشطة الطلاب وقضاياهم؟

أنا حريص على تواجدي مع الطلاب في كل المناسبات، ومفيش فاعلية في الجامعة إلا وأكون متواجد فيها في كل الكليات.

أنا بحاول أكون على قرب من الطلاب لحل مشاكلهم بمختلف أنواعها، لأن التواصل مع الطلاب والأساتذة والعاملين يدفع الجامعة للأمام.

إلى أين يأخذ الدكتور أحمد عزيز جامعة سوهاج؟

أنا عندي أمنية وهي إن الجامعة تحتل مركز متقدم بين الجامعات، وأعلن دعمي الكامل لتحسين ترتيب الجامعة في جميع التصنيفات، ونحن خلال عام أصبحنا من أفضل 19 جامعة في مصر، وفي تصنيف التايمز حصدنا على المركز الثامن في مصر في الاقتصاديات الناشئة.

نحن مستمرون لدعم ترتيب الجامعة من خلال تحسين مكافآت النشر العلمي والإشراف على الرسائل والدكتوراة وتشجيع الطلاب على المشاركة في البحث العلمي وتكريم المتميزين في عيد العلم.

في جانب آخر أنا حريص على بناء شخصية الطالب في جميع المجالات التعليمية والثقافية والمجتمعية. 

كيف تؤهل الجامعة طلابها لسوق العمل؟

نحن نهتم بالارتقاء بمهارات الطلاب من خلال المراكز التدريبية لتأهيلهم لسوق العمل وتوفير فرص عمل، وتخريج طالب قادر على المنافسة في سوق العمل الذي أصبح أكثر انفتاحا مقارنة بالسنوات الماضية.

ما هي احتياجات الجامعة في الوقت الحالي؟

عندنا نقص في الموارد الذاتية، وخلال الفترة المقبلة نحاول نحسن هذا الأمر، بالإضافة للحصول على تبرعات من جهات مختلفة لدعم متطلبات الجامعة خصوصا المستشفى الجامعي.

كذلك نسعى لتحسين مواردنا لتنفيذ كل الآليات التي ترفع من شأن الجامعة.

كيف تواجهون السرقات العلمية في الأبحاث؟

عندنا مكتبة رقمية تدرس وتراجع الرسائل العلمية والتركيز على الاقتباس، ونرفض أي بحث درجة الاقتباس فيه تتخطى 30%، والمراجعة لهذه الأبحاث لضمان عدم وجود سرقات علمية، وهناك لجنة لتقييم الرسائل سواء ماجيستير أو دكتوراه.

هناك بعض النماذج لم تحترم شفافية البحث العلمي وتم التعامل معهم بشكل قاسي.

ما الرسالة التي توجهها لعمداء الكليات؟

أحب توجيه الشكر لعمداء الكليات لتبنيهم فكر رئيس الجامعة في التواصل مع عموم الطلاب، وهناك عدوى طيبة في الجامعة للتعامل الجيد مع الطلاب لحل مشاكلهم، وأنا أؤكد أن التفاعل مع الطلاب يحد من وجود أي مشاكل.

كذلك بطلب منهم الاستمرار على هذا النهج لأن الطالب يحتاج لمن يحتويه ولمن يستمع إليه، وبطلب منهم توسيع دائرة الأنشطة الطلابية.

كما أطلب من الطلاب الاشتراك في الأنشطة الطلابية لتكوين شخصية قادرة على إيجاد فرصة في سوق العمل وتنمية المهارات الشخصية بما يتناسب مع المهارات المطروحة في سوق العمل.

ما تفاصيل مسابقة الدكتور سيد طنطاوي للتسامح؟

الجائزة تم الإعلان عنها وسيتم غلق باب التقدم بالأبحاث للمسابقة نهاية شهر يناير، وتبلغ قيمة الجائزة فيها 100 ألف جنيه تبرع بها المهندس نجيب ساويرس.

المسابقة هدفها نشر التسامح الديني في مصر، واستقبلنا 14 بحثا حتى الآن، تم اختيار اسم الدكتور سيد طنطاوي لأنه نموذج للتسامح الديني على مستوى مصر وهو ابن محافظة سوهاج.

الكلمات المفتاحية

عبدالله الشافعي

صحفي مصري متخصص في الملف الطلابي بموقع شبابيك، حاصل على كلية الإعلام ومتابع لأخبار الأقاليم، مقيم في محافظة الجيزة.

جديد القسم