قدم رئيس المعهد القومى للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية، الدكتورمحمد القاضى، تقريرا إلى وزير التعليم العالي، الدكتور خالد عبد الغفار، بشأن ظاخرة خسوف القمر فجر اليوم الإثنين.

وأشار التقرير إلى أن العالم شهد فجر اليوم الاثنين خسوف جزئياً اتبعه خسوفاً كلياً للقمر، واستمرت عملية رصده من حلوان لمدة ساعة وتسع دقائق تقريباً، وأمكن رؤيته في المناطق التي ظهر فيها القمر عند حدوثه ومنها (منطقة الشرق الأوسط، وأوروبا، وإفريقيا، والأمريكيتين،ومعظم شرق روسيا، ومعظم أوقيانوسيا، والمحيط الباسفيكي).

وأضاف التقرير أن الخسوف الجزئى بدأ فى القاهرة فى تمام الساعة الخامسة واثنين وثلاثين دقيقة بالتوقيت المحلى للقاهرة، واستمر حتى الساعة السادسة وواحد وأربعون دقيقة، حيث بدأت مرحلة الخسوف الكلى واستمرت حتى شروق شمس اليوم الاثنين على مدينة القاهرة، وذلك في تمام الساعة السادسة وواحد وخمسون دقيقة.

وأوضح التقرير أنه بالرغم من الظروف الجوية غير المناسبة، إلا أن الفريق البحثى للمعهد تمكن من رصد ظاهرة الخسوف كاملة وتوثيقها للاستعانة بها فى تدقيق الحسابات الفلكية ومراجعتها باستخدام الأجهزة العلمية الدقيقة.



0
0
0
0
0
0
0