طالب رئيس جامعة المنيا، الدكتور مصطفى عبد النبي، عمداء الكليات بسرعة الانتهاء من أعمال تصحيح أوراق الإجابة تمهيدا لإعلان نتائج امتحانات جامعة المنيا، في مختلف الكليات.

وأوضح رئيس الجامعة أنه يتم تطبيق نظام التصحيح الإلكتروني في جميع كليات الجامعة البالغ عددها 20 كلية بمعد مقرر واحد على الأقل في كل كلية، وهو الأمر الذي يضمن الشفافية في تجميع الدرجات وتجنب الخطأ البشري وتحقيق مبدأ تكافؤ الفرص.

وانطلقت امتحانات جامعة المنيا في 31 ديسمبر الماضي واستمرت حتى 24 يناير الجاري، وشهدت هذه الفترة عدة جولات تفقدية من رئيس الجامعة لمختلف الكليات لمتابعة نظام الامتحان الإلكتروني الجديد الذي يطبق على الطلاب ومدى رضاهم عنه ومطابقة الأسئلة للمناهج التي تم شرحها خلال الفصل الدراسي.

وأكد رئيس الجامعة ونوابه خلال الجولات على ضرورة تواجد أساتذة المواد للإجابة عن استفسارات الطلاب حول الأسئلة وتوضيحها وتوفير سبل الراحة للطلاب، وكذلك الرعاية الصحية اللازمة تحسبا لحدوث أي طارئ خلال أعمال الامتحانات.

ووضعت جامعة المنيا العديد من القواعد والضوابط لتقليل الغش داخل اللجان من خلال وضع كاميرات مراقبة في قاعات الامتحانات؛ لرصد التجاوزات وحالات الغش بما يضمن سير الامتحانات بهدوء ومعاقبة المتلبسين بالغش، كما شددت التعليمات على عدم السماح باصطحاب الهاتف المحمول داخل اللجان.

كما شملت ضوابط الامتحانات في جامعة المنيا على ضرورة تواجد أفراد الأمن الإداري بالجامعة لتأمين الامتحانات، إضافة إلى اشتراط أن يصحح إجابات الطلاب 2 من أعضاء هيئة التدريس؛ لضمان عدم التلاعب في النتائج.

وتطبق الجامعات المصرية نظام الامتحانات والتصحيح الإلكتروني للحد من ظاهرة الغش وقياس مستويات الطلاب بشكل دقيق من خلال البابل شيت وتوزيع الدرجات بشكل عادل وبدون تدخل بشري.



0
0
0
0
0
0
0