اعتدى عدد من البلطجية على أطباء في مستشفى جامعة الأزهر بدمياط الجديدة، اليوم الأحد، وفق ما نشره خالد ربيع، طبيب بالمستشفى.

وقال الطبيب عبر صفحته على فيس بوك: تم الاعتداء علينا الآن داخل استقبال مستشفى جامعة الأزهر بدمياط الجديدة، وذلك من قبل 7 بلطجية، حيث قاموا بشتم الأطباء الموجودين، وتقطيع الملابس والاعتداء البدني على الأطباء الموجدين.


وتواصل «شبابيك» مع الدكتور خالد ربيع، الذي كشف عن تفاصيل الواقعة، والتي بدأت بعد وصول حالة إلى مستشفى دمياط الجديدة.

وقال ربيع: «كنت أنا دكتور استقبال الطوارئ، واتنين دكاترة معانا، دخلنا الحالة وعملنا إشاعات وتحاليل واستدعينا الدكتور المتخصص، جالي واحد فيهم قالي فين الدكتور اللي بتقول عليه يا حمار انت؟».

وتابع: طالبته بالتحدث بشكل لائق، وحذرته من استدعاء الأمن الإداري بالمستشفى، قام أحدهم ودفعني، وآخر قام بتقطيع ملابسي، قبل أن تأتي قوات الأمن لتلقي القبض عليهم، كاشفا عن وجود إصابات وخدوش في جسده.

وتساءل طبيب مستشفى دمياط الجديدة عن ظاهرة إهانة الطبيب بهذا الشكل واهدار كرامته بهذه الصورة، قائلا: إلى متى يتم إهدار كرامة الأطباء في مصر؟.

وأعلن «ربيع» استقالته من العمل الحكومي كطبيب مقيم بمستشفيات جامعة الأزهر.



0
0
0
0
0
0
0