ينشر موقع شبابيك بنود اللائحة المالية والإدارية للاتحادات الطلابية في الجامعات المصرية لعام 2019، بعد نشرها بالجريدة الرسمية.

وحصل شبابيك على نسخة من اللائحة المالية، عقب نشرها بشكل رسمي من جريدة الوقائع المصرية، بعد توقيع وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الدكتور خالد عبد الغفار عليها.

وتنظم اللائحة المالية التصرفات المالية للاتحادات الطلابية في الجامعات، طبقا لأحكام اللائحة التنفيذية، لقانون تنظيم الجامعات الصادر برقم 49 لعام 1972، والمعدل بقرار رئيس الجمهورية رقم 3523 لعام 2017.

وتنص المادة 26 من اللائحة المالية على أن الاتحاد الطلابية يكون لديها حساب بنكي خاص بالبنك المركزي المصري، ضمن حساب الخزانة الموحد بعد موافقة وزير المالية، باسم الاتحادات الطلابية بكل جامعة او كلية أو معهد.

وتودع قيمة المبالغ المحصلة من إيراداته المستحقة من النقد المحلي وفيما يتعلق بالنقد الأجنبي تطبق القوانين واللوائح المنظمة في هذا الشأن، وتطبق منظومة إدارة المعلومات المالية الحكومية «GFMIS»، وكذلك منظومة الدفع والتحصيل الإلكتروني.

كما تنص المادة 27 على استخدام كافة الدفاتر والنماذج المقررة طبقا للنظام المحاسبي الحكومي وما يطرأ عليه من تعديلات قانونية.

أما المادة 28 تمنح مجلس الجامعة أخذ قرار تحديد نسبة مصادر الدخل بالجامعة لدعم الاتحادات الطلابية، ويحصل من جميع الطلاب المقيدين بالجامعة مصريين ووافدين بمرحلة البكالوريوس والليسانس، وطلاب الدراسات العليا بكافةالكليات والمعاهد، اشتراكا سنويا قدره 3% من إجمالي المصروفات والرسوم الدراسية بحد أدني 20 جنيها تضاف على المبالغ المطلوب سدادها.

وتوزع المبالغ المحصلة على الوجه التالي:

%70 لاتحاد طلاب الكليات أو المعاهد.

%30 لاتحاد طلاب الجامعة.

ولا يجوز الإعفاء من هذه المبالغ.

مستشار وزير التعليم العالي للأنشطة الطلابية، الدكتور طايع عبد اللطيف أرسل نسخة من اللائحة المالية والإدارية، لموقع شبابيك.

وقال إنه لأول مرة منذ عام ٢٠٠٧ يكون هناك تطابق بين اللائحة التنفيذية واللائحة المالية بعد مشاركة الطلاب في اللجان المقترحة لها، واعتماد الخبرة المالية بوزارة المالية لتلك اللائحة.

وأشار إلى حرص الوزارة على تقديم الدعم لعمل الاتحادات الطلابية للقيام بدورها في تمثيل الطلاب، وتنظيم الأنشطة الطلابية، وتحفيز الطلاب على المشاركة فيها، والربط بين الطلاب وأعضاء هيئة التدريس، والعمل على إبراز القيم المجتمعية الهادفة، وتشجيع الالتزام بالتقاليد الجامعية.



0
0
0
0
0
0
0