أجرى رئيس جامعة الأزهر، الدكتور محمد حسين المحرصاوي، جولة تفقدية في الحرم الجامعي، تزامنا مع انطلاق الفصل الدراسي الثاني.

وحرص رئيس الجامعة، على حضور مجلس قسم الثقافة الإسلامية، بكلية الدعوة، موضحًا أهمية عقد دورات علمية تخصصية للطلاب المتفوقين؛ بما يبنى قدراتهم ويؤهلهم لأداء واجبهم في تبليغ أمانة العلم، وترسيخ الفهم الحقيقي للدين الحنيف بمنهجه المعتدل.

ووجَّه المحرصاوى، عمداء الكليات باحتضان طلَّاب العلم ورعايتهم، وتحصينهم من الانزلاق إلى الفكر المتطرف أو الوقوع فريسة لمن يسعون لهدم الوطن بإثارة الشائعات.

وقال للطلاب خلال حديثه معهم: «وطنوا أنفسكم على الانتظام في الدراسة، وتفرغوا لتحصيل العلم في قاعات المحاضرات، واتخذوا من التعليم فرصة حقيقية لبناء شخصيتكم الوطنية بما يحفظ هويتكم، ويعصمكم من ويلات العولمة، ويؤهلكم للإسهام الفعَّال في بناء مصر الحاضر والمستقبل، واصنعوا تاريخًا جديدًا يرتكز على قيم التسامح والمواطنة والسلام، واجعلوا وثيقة الأخوة الإنسانية، دستورًا لحياتكم، تنطلقون به إلى آفاق رحبة لخدمة البشرية جمعاء».






 



0
0
0
0
0
0
0