كتب- أحمد مراد

مع بداية الفصل الدراسي الثاني استأنف «عبده باشا» نشاطه التجاري بجامعة عين شمس ليجوب أنحاء الحرم باحثا عن زبائن لمشروباته.

يقدم صاحب الـ60 عاما مشروباته الباردة للتجمعات الطلابية الموجودة في الحرم وبأسعار تزيد عن الكافيتيريا جنيه واحد.

هذه الزيادة يتقبلها الطلاب من «عبده باشا» نظير توصيل المشروبات من مياه معدنية وغازية حتى أماكن تجمعهم، ولا يضطرون للذهاب إلى الكافيتيريا.

ينادي عبده باشا وسط التجمعات الطلابية بصوت عالي: «حد عايز ميه، عصير، طيب حاجة ساقعة» ليروج لبضاعته التي لا يستغنى عنها الطلاب في حياتهم اليومية.

الطلاب قالوا لـ«شبابيك» إنهم يحبون  اعتداوا على عبده باشا والشراء على الرغم من زيادة الأسعار لكنه يوفر عليهم الزحام في الكافيتريات.



0
0
0
0
0
0
0