روت إحدى العاملات في هيئة السكة الحديد لـ«شبابيك» شهادتها على انفجار قطار محطة مصر، اليوم الأربعاء،.

وأضافت أنهم تفاجأوا بانفجار قطار محطة مصر وسماع صوت ضخم وانتشار النار والدخان في كافة الأرجاء.

وأشارت في حديثها لـ«شبابيك» إلى وقع العديد من القتلى والمصابين، موضحة: «الجثث زي الفراخ المشوية».

وأكد مصدر مسئول مصرع 24 شخصا وإصابة 50 آخرين نتيجة انفجار قطار محطة مصر.

وأضاف المصدر حسب جريدة الشروق أن الانفجار وقع نتيجة اصطدام قطار في أحد المباني، وقررت هيئة السكة الحديد إخلاء المباني ووقف حركة القطارات.

وتسبب الحادث في انهيار أجزاء من أحد المباني وانتشرت حالة زعر بين المواطنين.

ودفعت هيئة الإسعاف بـ20 سيارة إسعاف لنقل المصابين والجرحى للمستشفيات القريبة، بينما نقل المتوفين لمشرحة زينهم.

وبالمثل دفعت الحماية المدنية بعدد كبير من سيارات الإطفاء ومضخات المياه للسيطرة على الحريق، والحيلولة دون انتشار النيران في باقي المحطات.

 ودفعت قوات الأمن بعدد كبير من القوات وفرضت كردونا أمنيا حول المنطقة المتضررة، ومنعت الناس من الاقتراب للسماح لفرق الإطفاء والإسعاف السيطرة على الموقف، ونقل المصابين، والجرحى لأقرب مكان لإسعافهم.



0
0
0
0
0
0
0