دراسة الرياضيات قد تكون مكروهة عند كثير من طلاب المرحلة الثانوية العامة والأزهرية، وتكمن المشكلة التي يعاني منها العديد من الطلاب في أنهم لا يعرفون كيفية دراسة هذه المادة.

مادة الرياضيات هي واحدة من المواضيع التي يمكنك بسهولة قضاء ساعات في مذاكرتها، ولكن في نهاية المطاف ربما تواجه بعض المشكلات أثناء حل المسائل، وفي هذا التقرير نحاول تقديم بعض الأساليب المفيدة لمذاكرة الرياضيات بالاعتماد على أساتذة متخصصين في الثانوية العامة.

بيئة دراسية مناسبة لمذاكرة الرياضة

يعتبرمدرس الرياضيات أحمد سرور أن البيئة المناسبة لمذاكرة جميع فروع الرياضة تعتمد بالأساس على الجو الذي يرتاح فيه الطالب نفسيا ويكون ذهنه صافيا ومستعدا للمذاكرة، ويقول إنه لا يوجد أسلوب محدد لخلق هذه البيئة، ولكن هناك عدة نصائح أساسية، منها: توفير الهدوء الكامل داخل غرفة المذاكرة وإخراج جميع أفراد العائلة من الغرفة.

ويضيف أستاذ الرياضيات بإحدى مدارس الفيوم، هشام محمد، أن الموسيقى الهادئة تساعد في تخفيف التوتر لدى الطالب أثناء مذاكرة الرياضيات، كما أنها يمكن أن تكون العامل الحاسم في حل المعادلات أو المشكلات المعقدة في الهندسة أو الجبر أو علم المثلثات، وتساعد على تحفيز تدفق المعلومات.

إنشاء قاموس رياضي

ينصح هشام محمد، بتخصيص كشكول يكون بمثابة قاموس للمواد الرياضية، ويضم المصطلحات والمفاهيم والتعريفات التي تحتاجها أثناء المذاكرة والحل، إلى جانب الاختصارات ومعانيها، وكذلك الصيغ المشهورة للمسائل.

الممارسة وحل المسائل

برأي أحمد سرور، وهو مدرس مشهور، فإنه من المستحيل دراسة الرياضيات بشكل صحيح بمجرد القراءة والاستماع، بل يجب المذاكرة بالورقة والقلم وحل المسائل باستمرار، مما يساعد على فهم أكبر قدر من الأفكار؛ نظرا لأن لكل مسألة رياضية خصائصها، مضيفا أنه من المهم حل المسائل بعدة طرق.

ويرى الأستاذ بالمدرسة الثانوية في الفيوم أنه لا غنى عن حل مسائل الكتاب المدرسي؛ لأن الامتحان يعتمد بشكل كبير عليها وليس على الكتب الخارجية، وإن كانت مهمة للتدريب على الأفكار المختلفة والمسائل المتعددة.

ولا ينصح «سرور» بالرجوع إلى حلول المسائل عند مواجهة صعوبة في الحل بشكل منفرد، ويرى أنه يمكن الاستعانة بصديق أثناء المذاكرة لتبادل الأفكار والحل بسرعة، أو الرجوع إلى مسائل مشابهة ومحاولة الإجابة عنها.

ويتفق معه «هشام» في عدم تخطي المسائل الصعبة وتأجيلها إلى وقت آخر، بل ينصح بالاطلاع الجيد على جميع أفكار الدرس أو المسألة قبل الشروع في الحل؛ حتى يتجنب هذه الأزمة.

قبل حل المسائل

مراجعة الأخطاء

ينصح أساتذة الرياضة هشام محمد وأحمد سرور بضرورة مراجعة الأخطاء التي وقع فيها الطالب سابقا، لأن فهم الطريقة التي تعامل بها مع المشكلة أمر مهم لتجنب الأخطاء نفسها في المستقبل.

مفاتيح الإجابة

لكل مسألة فكرة معينة، إذا أدركها الطالب سيتمكن من حل المسألة بسهولة، وهنا ينصح ببذل مجهود في التفكير للوصول إلى مفتاح الإجابة والبدء به، وعدم التسرع في الحل؛ لأنه سيؤدي إلى خروج المسألة بالكامل بشكل خاطئ.

حفظ الخطوات

حفظ خطوات الإجابة أمر غير مجدي بل هو «جريمة» خاصة إذا اتبع طالب الثانوية هذا الأسلوب «غير المثمر»؛ لأن المسائل الرياضية في امتحانات الشهادة الثانوية تعتمد على الفهم وليس الحفظ، كما أنه من الأفضل التركيز على فهم العملية الحسابية بدلا من حفظها.

تذكر هذه النصائح

قدم أستاذ الرياضيات، هشام محمد، «روشتة» لطلاب الثانوية، عند مذاكرة الرياضيات، على النحو التالي:

- تذكر أن الرياضيات موضوع متسلسل، لذلك من المهم أن يكون لديك فهم راسخ للمفاهيم الأساسية التي ترتكز على موضوع رياضي قبل الانتقال إلى العمل على حلول أخرى أكثر تعقيدا.

- ابدأ مذاكرة الرياضيات بكافة فروعها قبل أي مادة؛ حتى يكون عقلك في أكثر فترات نشاطه، والأفضل أن تكون بعد انتهاء الدرس بساعتين.

- تخلّ عن العصبية والتشنج والتوتر عند مواجهة صعوبة في الحل، واتبع الطرق السابقة التذ ذكرناها، مثل حل مسائل مشابهة أو الرجوع لأحد الأصدقاء.

- الرياضيات تتطلب الوقت والصبر لإتقانها.

- لا تنس أن الثقة في نفسك ستساعدك على مواجهة الامتحان، إذا أعددت نفسك بشكل صحيح.



0
0
0
0
0
0
0