انطلقت فعاليات المؤتمر الدولى السابع لكلية طب الأسنان بجامعة المنيا، تحت عنوان «تحديات مستقبل طب الأسنان» والمستمر فعالياته حتى 30 من مارس الجاري، بمشاركة أطباء الأسنان وباحثين من جامعات مصرية وأجنبية.

وأكد رئيس جامعة المنيا، الدكتور مصطفى عبد النبي، أن الهدف الرئيسي للمؤتمرهو نشر الوعي العلمي، وتعريف أطباء الأسنان بالأساليب العلاجية والتشخصية الحديثة في مجالات طب الأسنان، وتبادل الخبرات عن طريق الجلسات المقامة على هامش الفعاليات، والتي أقيمت هذا العام على أرض محافظة المنيا لخدمة أبناء الصعيد وأطباء جامعة المنيا.

وأوضح عميد كلية طب الفم والأسنان بالجامعة، الدكتور ياسر فتحي، أن المؤتمر ينظم بحضور أكثر من 100 أستاذ ما بين محاضر ومحكم متخصص بطب الأسنان من داخل مصر وخارجها، كما سيقام علي هامشه عددًا من الفعاليات المختلفة تشمل ورش عمل بمستشفى طب أسنان الجامعي، ومعرض يضم أكثر من 40 جناح به أحدث المستلزمات الطبية الخاصة لعلاج الأسنان والفم.

 



0
0
0
0
0
0
0