يستعد النادي الأهلي لخوض مباراة صعبة ضد صن دوانز، وذلك في تمام السادسة من مساء السبت 12 إبريل 2019، في مباراة مصيرية، بعد الخسارة الكبيرة الذي مني بها الشياطين الحمر في مباراة الذهاب بخماسية.

مباراة الأهلي ضد صن دوانز، ستشهد أزمة في منطقة وسط الملعب، بعد التأكد من غياب لاعب الوسط، كريم نيدفيد الذي تعرض للإصابة خلال لقاء مصر المقاصة بالدوري، بجانب تحفظ المدير الفني الأروجوياني على الدفع بأحمد فتحي في خط الوسط أمام بطل جنوب إفريقيا.

الجهاز الفني للأهلي يتجه بالدفع بالاعب حمدي فتحي في خط الوسط أمام صن داونز، ضمن مواجهات دوري أبطال إفريقيا وخاصة وأن اللاعب ظهر بمستوى طيب خلال لقاء مصر المقاصة الأخير بالدوري العام.

جدير بالذكر أن مباراة الأهلي وصن داونز، ستقام في السادسة من مساء السبت المقبل، بإستاد برج العرب، في إياب دور ربع النهائي لـ بطولة دوري أبطال إفريقيا، حيث يتطلب من الأهلي تحقيق معجزة والفوز بفارق 6 أهداف على ضيفه ماميلودي صن داونز الجنوب أفريقي، في إياب دور الـ8 لدوري أبطال أفريقيا، غدًا السبت.​​​​​​​

ويحتاج الأهلي، بطل القارة 8 مرات، للفوز بفارق 6 أهداف لتعويض خسارته 0/5 في مباراة الذهاب، يوم السبت الماضي.

وطلب الأهلي من الجهات الأمنية الموافقة على حضور 60 ألف متفرج، لكن الموافقة النهائية جاءت بحضور 30 ألفًا فقط، رغم أن سعة استاد برج العرب بالإسكندرية تبلغ 68 ألف متفرج.

في المقابل قال سيد عبدالحفيظ مدير الكرة بالأهلي لموقع النادي على الإنترنت: «جمهور الأهلي هو سلاح الفريق أمام صن داونز. جميع اللاعبين سيخوضون المباراة بروح عالية. لا بد أن نعد أنفسنا بكل قوة وتركيز على المستويين الإداري والمعنوي»

كما وجّه محمد يوسف المدرب المساعد للأهلي رسالة للجماهير، قائلًا: «ننتظركم في برج العرب خلال لقاء صن داونز، غدًا؛ لأنكم العامل الرئيسي في كل انتصاراتنا وأنتم اللاعب رقم واحد».

وسيعتمد مارتن لاسارتي مدرب الأهلي على مهاجمين اثنين هما مروان محسن والمغربي وليد أزارو لزيادة القوة الهجومية، وخلفهما النيجيري جونيور أجايي وناصر ماهر ورمضان صبحي.

كما سيدفع المدرب بالثنائي عمرو السولية وحمدي فتحي لغلق المساحات أمام هجمات الضيوف.



0
0
0
0
0
0
0