تحل اليوم الثلاثاء ذكرى الـ112 لميلاد إنجي أفلاطون التي تعتبر من رواد الفن التشكيلي في العالم العربي، واحتفل بها جوجل في هذه الذكرى ووضع صورتها على الواجهة الرئيسية لمحرك البحث.

وتبدأ الصورة الرئيسية في جوجل بصورة إنجي أفلاطون ممسكة بقلم ولوحة ومن خلفها عدد من لوحاتها الفنية التي تميزت بها.

معلومات عن إنجي أفلاطون

ولدت إنجي أفلاطون عام 1924 وتحديدا في يوم 16 إبريل، وكانت أسرتها من الأسر الارستقراطية المصرية في أحد قصور العائلات الثرية.

درست إنجي أفلاطون في مدرسة اليسيه الفرنسية الثانوية، واهتمت بقراءة الأدب والتاريخ السياسي وأعجبت بالفكر الماركسي، ثم التحقت بحركة «إسكرا» الشيوعية وذلك في عام 1944.

التحقت بكلية الفنون الجميلة جامعة القاهرة، وكانت من أوائل السيدات اللاتي التحقن بهذه الكلية وتعلمت الفنون المختلفة على يد الفنان كامل التلمساني.

الناشطة إنجي أفلاطون

كانت إنجي أفلاطون من أنشط النساء في المجال السياسي وأسست رابطة فتيات الجامعة صم اشتركت في الاتحاد النسائي المصرية وشاركت في تأسيس اللجنة النسائية للمقاومة الشعبي.

بعد تولي الرئيس الراحل جمال عبد الناصر للحكم، اعتقلت إنجي أفلاطون في مارس 1959 ومكثت في السجون لمدة 4 سنوات وأفرج عنها في 1963.

بعد فترة السجن، انشغلت بالفن والرسم واهتمت بتجسيد لوحات فنية عن الريف والحياة اليومية للفلاحين وابتعدت تماما عن الحياة السياسية حتى توفت وعمرها 69 عاما، وتحديدا في 17 إبريل 1989.

أعمال إنجي أفلاطون

حفلت مسيرة الفنانة إنجي أفلاطون بالعديد من الأعمال الفنية التي تجاوزت الـ80 عملا فنيا موجودين في المتاحف والقاعات، ولها العديد من المشاكرات في العديد من المعارض الفنية.

من أشهر لوحات إنجي أفلاطون لوحة جمع الذرة والبرتقال وسوق الجمال وصياد بلطيم.

ولم تقتصر مسيرة إنجي أفلاطون على الفن واللوحات فقط، بل ألفت 3 كتب وهي: كتاب نحن النساء المصريات، وكتاب السلام والجلاء وكتاب 80 مليون امرأة معنا.

جوائز إنجي أفلاطون

واستكمالا لمسيرة إنجي أفلاطون الحافلة بالنضال والفن والتأليف، كان لزاما أن تحصل على عدة جوائز باعتبارها رائدة من رواد الفنون في مصر.

فقد حصلت علة عدة جوائز من بينها وسام فارس للفنون والآداب من وزارة الثقافة الفرنسية.

 



0
0
0
0
0
0
0