حددت وزارة الكهرباء موعد زيادة أسعار فواتير استهلاك الكهرباء، والمقرر تطبيقها ضمن مشروع الموازنة العام للعام المالي المقبل 2019-2020 مشروع الموازنة العام للعام المالي المقبل 2019-2020.

وأقر مشروع الموازنة الذي طرحته الحكومة ممثلة في وزير المالية بخصوص مرفق الكهرباء، سحب 75% من الدعم المقدم لمرفق الكهرباء على مستوى الجمهورية.

وكشف مجلس الوزراء منذ أكتوبر الماضي، عن اعتزام وزارة الكهرباء تطبيق الأسعار الجديدة لكل شرائح الكهرباء بدءًا من أول يوليو 2019، حيث أن الوزارة تحاول سد الفجوة بين السعر الذي يباع به والتكلفة الفعلية للوفاء بالالتزامات وتلبية احتياجات المواطنين.

ونص مشروع الموازنة بخصوص مرفق الكهرباء، على تقديم دعم مالي خلال السنة المالية المقبلة التي تبدأ في 1 يوليو 2019، بما إجماليه 4 مليار جنيه.

وذلك في مقابل 16 مليار جنيه قدمتهم الحكومة المصرية كدعم لمرفق الكهرباء في موازنة العام المالي الجاري، من 1 يوليو 2018 حتى 30 يونيو 2019.

وينخفض دعم مرفق الكهرباء في العام المالي المقبل 12 مليار جنيه.

وشهد مشروع الموازنة فيما يخص دعم الكهرباء، تخفيض مخصصات الدعم بنحو 75%، ونص على أن المخصصات المالية لدعم الكهرباء تبلغ 4 مليارات جنيه، مقابل 16 مليارًا في العام المالي الحالي 2018- 2019، بخفض قدره 12 مليار جنيه.

يأتي ذلك في ضوء خطة الحكومة المصرية لرفع الدعم عن الكهرباء بنسب مختلفة سنويا حتى العام المالي 2021.

 

 



0
0
0
0
0
0
0