نقلت وكالة رويترز عن مصادر مطلعة، أن كبير مستشاري البيت الأبيض جاريد كوشنر، كشف عن الموعد النهائي لإعلان صفقة القرن.

وقال جاريد كوشنر وهو صهر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، إن الكشف عن مقترح عملية السلام في الشرق الأوسط، سيكون بهد شهر رمضان.

ووفق رويترز، فإن كوشنر قال إن مقترح صفقة القرن يتطلب تنازلان من الجانبيين، يقصد العرب وإسرائيل.

يأتي ذلك فيما أعلنه وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو قبل أيام عن تقديم رئيس الولايات المتحدة دونالد ترامب اقتراحا بشأن حل الأزمة بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

وترفض السلطة الفلسطينية ممثلة في الرئيس محمود عباس حتى الآن، أي وساطة أمريكية بشأن عملية السلام في الشرق الأوسط، لأنها تعتبر واشنطن وسيط غير محايد ولا جدير بالتدخل في القضية.

وفي الوقت الذي لم تتضح فيه التفاصيل الرسمية عن الخطة الأمريكية المعروفة إعلاميًا بصفقة القرن، تؤكد الدول العربية  عبر حكوماتها على أن حل القضية الفلسطينية يظل في إقامة دولة مستقلة للفلسطينيين على حدود عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.

وأعلن الرئيس الأمريكي في ديسمبر 2017 القدس عاصمة للإسرائيليين، الأمر الذي رفضته الحكومات العربية بشكل رسمي.



0
0
0
0
0
0
0