قائمة تضم 100 شخص فقط على مستوى العالم هم الأكثر تأثيرا لعام 2019، من بينهم رئيس أمريكا دونالد ترامب، وأحد أفضل لاعبي العالم في كرة القدم، محمد صلاح.

لكن ما يثير التعجب وخصوصا في المجتمعات العربية دخول محترف ألعاب فيديو ضمن تلك القائمة.

وضمت قائمة مجلة التايمز «Thetimes» البريطانية لأكثر 100 شخصية مؤثرة في العالم، التي نشرت أمس الأربعاء، محترف ألعاب اللعب الجماعي عبر الإنترنت، تايلور بليفينس المشهور بلقب «نينجا».

في اعتقاد كثيرين الانشغال بألعاب الفيديو مضيعة للوقت والمال والصحة، ولكن قد تغير رأيك عند معرفة حجم الأموال التي يجنيها «نينجا»، والشهرة التي يتمتع بها.

أرباح ضخمة بالملايين

في مقابلة تلفيزيونة لـ«نينجا» على شبكة «CNN»، 1 يناير 2019، قال صاحب الـ27 عام تايلور بليفينس، إن الأرباح التي حققها خلال العام الماضي 2018 فقط اقتربت من 10 مليون دولار أمريكي.

وكشف أن الإيرادات الشهرية التي يجنيها من البث المباشر لمباريات لعبة «Fortnite» فورت نايت، شهريا تقدر بحوالي 500 ألف دولار.

ووضعت التايمز «نينجا» ضمن فئة الرواد، وجاء في التقرير الذي كتب عنه أنه بنى مصداقية للرياضة الإلكترونية، وهو أسطورة مطلقة.

أرباح «نينجا» تأتي من البث المباشر لنفسه وهو يلعب نزالات بلعبة فورت نايت على منصة تويتش ويوتيوب، على مدار 12 ساعة يوميا، والمسابقات التي يدخلها في اللعبة.

أرقام قياسية

اقتربت جميع فيديوهات «نينجا» على منصة تويتش للبث المباشر من الوصول إلى نصف مليار مشاهدة بواقع 443 مليون و840 ألف مشاهدة حتى الآن، ولديه حوالي 14 مليون متابع.

قناة «نينجا» على يوتيوب مشترك بها 22 مليون شخص وحققت في المجمل مليار و800 ألف مشاهدة.

وحطم بليفينس الرقم القياسي لأكثر عدد مشاهدات لبث مباشر على منصة تويتش في مارس 2018، عندما دخل مع محترفين آخرين، لتصل المشاهدات إلى 635 ألف شخص، وهو ضعف الرقم القياسي السابق للموقع والذي كان مسجلا بـ 388 ألف شخص.

شهرة «نينجا» لم تكن باحترافه لعبة فورت نايت فقط، فمع شهرة لعبة «PUBG» ببجي انتقل للعبها لبعض الوقت قبل أن يعود للعبة التي يفضل الكثيرون متابعته بسببها.



0
0
0
0
0
0
0