سريلانكا تحمل جماعة إسلامية مسئولية تفجير الكنائس والفنادق

قالت الحكومة السريلانكية إن جماعة إسلامية محلية متطرفة هي التي تقف خلف سلسلة التفجيرات التي تعرضت لها البلاد، أمس الأحد، وراحج ضحيتها ما يقارب من 290 شخصا.

وأوضح المتحدث باسم الحكومة في سريلانكا، اليوم الإثنين، إن جماعة التوحيد الوطني هي المسئولة عن التفجيرات التي تعرضت لها سريلانكا والتي استهدفت الكنائس والفنادق.

مواقع تفجيرات سريلانكا

وأشارت هيئة الإذاعة والتلفزيون الحكومية «إس إل آر سي» إلى أن الانفجارات وقعت في كنائس Kochchikade و Negombo و Batticaloa، بالإضافة إلى 3 فنادق أخرى وهي شانجريلا وسينامون جراند وكينجزبيري.

ووقعت الانفجارات في كولومبو ومدينتي نغومبو وباتيكالوا، أثناء مراسم الاحتفال بعيد الفصح.

 رد فعل الحكومة في سريلانكا

ودعت الحكومة في سريلانكا إلى اجتماع طارئ اليوم الأحد بعد سلسلة التفجيرات التي استهدفت البلاد.

وقررت حكومة سريلانكا فرض حظر التجول من الساعة 6 مساء وحتى الساعة 6 صباحا.

وطالب الرئيس السريلانكي، مايثريبالا سيريسينا، جموع المواطنين بالتزام الهدوء ومساعدة الحكومة في التحقيقات.

وطالب رئيس الوزراء، رانيل ويكريميسينغي، جموع الشعب السريلانكي بالبقاء متحدين في هذا التوقيت العصيب- حسب تعبيره.

كما قررت وزارة التربية والتعليم في سريلانكا إغلاق المدارس الحكومية لمدة يومين.

وألغت الأسقفية في العاصمة جميه مراسم الاحتفالات والصلوات في الكنائس.

أعداد القتلى في تفجيرات سريلانكا

وذكرت وسائل إعلام دولية أن التفجير الذي استهدف كنيسة سانت سباستيان في نغومبو، راح ضحيته جوالي 67 شخصا.

كما قتل 9 أجبن في تفجير كولومبو حسب ما ذكر مسئولون لموقع بي بي سي.

وأسفر التفجير الذي استهدف نغومبو عن مقتل أكثر من 50 شخصا.

وفي تفجير كنسية باتكالوا قتل 27 شخصا نتيجة التفجير.

أما التفجير الذي استهدف فندق غراند سينامون فراح ضحيته شخص واحد حسب ما صرح أحد الموظفين للصحافة العالمية، بعدما وقع التفجير في مطعم الفندق.

جدير بالذكر أن سريلانكا أعلنت في يناير 2019 حالة الطوارئ بسبب الهجمات التي استهدفت مساجد المسلمين، من قبل متطرفين من أبناء عرق السنهال البوذيين الذين يشكلون غالبية سكان البلاد.

إدانات دولية لتفجيرات سريلانكا

وأدانت دول عربية وأجنبية التفجيرات التي وقعت في سريلانكا اليوم الأحد، والتي استهدفت الكنائس والفنادق.

واستنكر شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب التفجيرات في سريلانكا، موضحا: «لا أتصور آدميا قد يستهدف الآمنين يوم عيدهم، هؤلاء الإرهابيون تناقضت فطرتهم مع تعاليم كل الأديان».

كما أدان المجلس العالمي للمجتمعات المسلمة هذه التفجيرات التي استهدفت المواطنين أثناء الاحتفال بعيد الفصح في الكنائس.

ونشرت دول الإمارات والبحرين والأردن وروسيا وبريطانيا بيانات رسمية أدانت فيها تفجيرات الكنائس والفنادق في سريلانكا والتي راح ضحيتها ما يقارب من 290 شخصا.

عبدالله الشافعي

صحفي مصري متخصص في الملف الطلابي بموقع شبابيك، حاصل على كلية الإعلام ومتابع لأخبار الأقاليم، مقيم في محافظة الجيزة.