أعلنت منظمة الأمم المتحدة للطفولة «يونيسيف»، مقتل 45 طفلا من بين قتلى تفجيرات سريلانكا.

ووصل عدد القتلى كلهم إلى 310 وإصابة 500 آخرين من بينهم أجانب.

وكانت سلسلة من التفجيرات وقعت في سريلانكا الأحد 21 أبريل الجاري، استهدفت كنائس وفنادق أثناء الاحتفال بعيد الفصح.

كما أعلنت السلطات السريلانكية أمس الاثنين، أن الشرطة اعتقلت 13 رجلا؛ لتورطهم بالتفجيرات بحسب وكالة «فرانس بريس».

ووقعت صباح الأحد 6 تفجيرات متزامنة في كنائس وفنادق بالعاصمة كولومبو ومدينتي نغومبو وباتيكالوا، تلاها تفجيرين آخرين.

وأوقفت الحكومة ثمانية أشخاص الأحد؛ للاشتباه في تورطهم بالأحداث، التي راح عدد ضحاياها يتزايد إلى أن تخطى الـ300.

وأعلنت الحكومة السيريلانكية حجب مواقع التواصل الاجتماعي الرئيسية وخدمات التراسل، وفرضت حظرا للتجوال بشكل فوري.

وطالب الرئيس السريلانكي، مايثريبالا سيريسينا، جموع المواطنين بالتزام الهدوء ومساعدة الحكومة في التحقيقات.

 



0
0
0
0
0
0
0