قال الشيخ مظهر شاهين، عضو المجلس الأعلى للشئون الإسلامية، إن مصر سوف تستقر بعد عملية الاستفتاء على التعديلات الدستورية، وسوف تعبر إلي بر الأمان، لافتا إلى أن نتيجة الاستفتاء تدل علي قبول الشعب المصري لبقاء الرئيس عبدالفتاح السيسي.

وأضاف «شاهين»، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج «على مسئوليتي»، المُذاع عبر فضائية «صدى البلد»، مساء اليوم الثلاثاء، أن الشعب المصري أبهر العالم بهذا الإقبال غير المسبوق على التعديلات الدستورية، مشيرًا إلى أن الاستفتاء خرج بصورة مشرفة.

وتابع عضو المجلس الأعلى للشئون الإسلامية: «الشعب المصري يرغب أن يستقر هذا الوطن ويرى أن استقرار مؤسسة الرئاسة استقرار للوطن».



0
0
0
0
0
0
0