قال الدكتور عز الدين أبو ستيت، وزير الزراعة، إن المؤتمر العالمي حول فرص الاستثمار في قطاع الزيتون الذي استضافته مصر، ناقش فرص زراعة وصناعة الزيتون بمصر، مشيرًا إلى أن الزيتون أحد البدائل الاستراتيجية المهمة في الأراضي المستصلحة والجديدة.

وأضاف «عز الدين» خلال تصريحات لبرنامج «من سيزرع المليون»، عبر فضائية «الصحة والجمال»، أن الزيتون من المحاصيل التي تتحمل الجفاف والملوحة، لافتًا إلى أن القيمة الاقتصادية للزيت المكرر والمصفى على مستوى العالم كبيرة جدًا، وموضحًا إلى أنها تتعدى 10 يورو للتر الواحد.

وتابع، أن شركة الريف المصري ستعرض الفرص الواعدة للزراعة ضمن مشروع المليون ونصف فدان، خصوصًا في غرب غرب المنيا وبعض المناطق في سيناء، مشيرًا إلى أن بعض هذه المناطق سيكون خاصًا بالمصريين فقط، والبعض الآخر سيوفر الفرصة لغير المصرين بالاستثمار فيه.

وعن مشروع زراعة 100 مليون شجرة زيتون، قال وزير الزراعة إنه جرى زراعة عدد يتراوح ما بين 40 مليون و45 مليون شجرة زيتون في مصر، موضحًا أنه سيتم استيفاء الـ100 مليون شجرة في عام 2022.



0
0
0
0
0
0
0