حظرت سريلانكا في بيان رسمي صادر عن مكتبها الرئاسي، ارتداء النساء المسلمات النقاب، وذلك في أعقاب الهجمات التي استهدفت فنادق وكنائس وأماكن عامة في البلاد قبل أيام.

وقال بيان صادر عن المكتب الرئاسي في سريلانكا، نقلته وكالة سبوتنيك، إن حظر ارتداء النقاب يشمل كل ما يغطي الوجه، وذلك في جميع الأماكن العامة بدولة سريلانكا اعتبارا من اليوم الاثنين 29 أبريل.

داعش يتبنى هجوم سريلانكا

وكان تنظيم داعش الإرهابي قد تبنى في وقت سابق الهجمات التي لحقت بسريلانكا في أبريل 2019.

وقالت وكالة الأناضول التركية إن بيان الرئاسة الخاص بحظر ارتداء النقاب في سريلانكا جرت مناقشته الأسبوع الماضي، في اجتماع موسع لمجلس الوزراء.

وفي وقت سابق، أعلن رئيس سريلانكا ميثريبالا سيريسينا، حظر جماعتي «التوحيد الوطنية» و«ملة إبراهيم» الإسلاميتين.

جاء ذلك في ضوء الاشتباه في مسئولية الجماعتين عن التفجيرات الدامية التي أودت بحياة وأصابت المئات من موطني سريلانكا.

واستمر الحظر على الجماعتين الاسلاميتين رغم تبني تنظيم داعش الإرهابي للتفجيرات.

وحظرت السلطات السريلانكية لجماعتين الإسلاميتين بموجب قانون الطوارئ الذي فرضته البلاد منذ وقوع التفجيرات.

واستهدفت التفجيرات الدامية 3 كنائس و4 فنادق في العاصمة كولومبو وضواحيها.

وخلفت التفجيرات العنيفة، 253 قتيلا ونحو 500 مصاب بجروح بين خفيفة ومتوسطة وخطيرة.

تفجيرات سريلانكا

وفي يوم 21 أبريل 2019 استهدفت 8 تفجيرات متزامنة، عدة كنائس وفنادق في سريلانكا بالتزامن مع احتفالات المسيحيين بعيد الفصح.

وسريلانكا دولة ذات غالبية بوذية، ولا يزيد عدد المسلمين فيها عن 10% من إجمالي عدد السكان.

السياحة في سريلانكا

وتعتبر سريلانكا إحدى الوجهات السياحية العالمية، إذ يقصدها عشرات آلاف السياح سنويا، وتتميز بطبيعتها الخلابة، وكذلك شواطئها الهادئة.

ومن بين قتلى الهجمات موطنين هنود ومن إنجلترا والدنمارك والولايات المتحدة الأمريكية، والصين وفرنسا وأستراليا وتركيا والسعودية وسويسرا وإسبانيا وهولاندا وبنجلاديش والبرتغال واليابان.



0
0
0
0
0
0
0