دراسة: البشر قد يتسببون بانقراض مليون نوع على كوكب الأرض

أشارت دراسة صدرت اليوم الإثنين، أن البشر متورطون في تهديد مليون كائن نباتي وحيواني على كوكب الأرض بالانقراض من أصل 8 مليون نوع على الكوكب.

وأوضح التقرير الذي أقرته 130 دولة منها الولايات المتحدة وروسيا والصين أن التحول في الاقتصاد العالمي والنظام المالي هو وحده القادر على إنقاذ النظم البيئية المهمة لمستقبل مجتمعات البشر على مستوى العالم من على شفا الانهيار.

وقال جوزيف سيتيلي الذي شارك في الإشراف على الدراسة التي أطلقت في باريس الاثنين، من قبل المنبر الحكومي الدولي للعلوم والسياسات في مجال التنوع البيولوجي، إن هذه الخسارة نتيجة مباشرة للنشاط الإنساني وتمثل تهديداً مباشراً لسلامة البشر في جميع أرجاء العالم.

الدراسة التي شارك في إعدادها 145 خبيراً من 50 دولة هي حجر الزاوية لكيان بحثي جديد يشير إلى أن العالم ربما يحتاج إلى اتباع شكل اقتصادي جديد من أجل تجنب المخاطر الوجودية التي تشكلها عواقب التلوث وانبعاثات الكربون وتدمير الموائل الطبيعية.

وأضاف التقرير، الذي صدر بعنوان التقييم العالمي أن ما يصل إلى مليون من بين نحو ثمانية ملايين نوع من النباتات والحشرات والحيوانات على سطح الأرض مهدد بالانقراض وقد ينقرض الكثير منها في غضون عقود.

وأظهر التقرير أن تغير المناخ الناجم عن حرق الفحم والنفط والغاز في إطار صناعة الوقود الأحفوري يفاقم الخسارة.

 

أحمد عبده

صحفي مصري متخصص في الشأن الطلابي، يكتب تقارير بموقع شبابيك، حاصل على كلية الإعلام من جامعة الأزهر، ومقيم بمحافظة القاهرة