أعلن البنك الأهلي المصري عن تفاصيل النظام الإلكتروني الجديد الذي يوفره البنك لتسهيل التعاملات البنكية على العملاء، والذي يتم تطبيقه من خلال إنشاء فروع تحل فيها الماكينات محل البشر في إتمام المعاملات البنكية.

وأطلق البنك الأهلي المصري حملة إعلانية مع بداية شهر رمضان للتعريف بخدمات النظام الإلكتروني الجديد، والذي يتم من خلاله تقديم معظم الخدمات البنكية بدون العنصر البشري.

ويظهر في الإعلان مجموعة من اللصوص يقتحمون فرع البنك الأهلي الجديد، ولكنهم لا يعثرون على أي أموال أو خزائن ويجدون فقط ماكينات تحل محل كل أدوات البنوك التقليدية.

ويوضح البنك الأهلي المصري في الإعلان الخدمات التي يقدمها «البنك المميكن» الجديد، والتي تتمثل في فتح الحسابات وصرف الشيكات وعمليات الإيداع وتحويل الأموال.

ويتيح البنك الإلكتروني الجديد من البنك الأهلي المصري التحدث من خلاله لخدمة عملاء البنك للاستعلام عن طريقة التعامل مع النظام الجديد أو العوائق التي قد تظهر أثناء استخدامه.

يذكر أن البنك الأهلي المصري تأسس في 25 يونيو 1898، ويمتلك حاليا شبكة فروع تبلغ 338 فرعًا في مصر. منها 267 فرعا تقدم كل الخدمات المصرفية للجمهور الخارجي و35 وحدة تزاول كل الأعمال المصرفية، و36 مكتبا بالمنشآت السياحية تقدم خدمة استبدال العملات الأجنبية.

 

اقرأ المزيد

إعلانات رمضان 2019.. دعاية «اللعب في المضمون»

هل نرى نفس إعلانات العام الماضي بقناع آخر؟


0
0
0
0
0
0
0