قال أستاذ العقيدة والفلسفة بجامعة الأزهر والمشرف على أروقة الجامع الأزهر، الدكتور عبدالمنعم فؤاد، إن شهر رمضان هو شهر النور والخير والرحمة والبركات، وعلى المسلمين في كل مكان أن يستقبلوه بالنفوس الطيبة ونبذ الخلافات والتراحم بين الناس والعمل وذكر الله وقراءة القرآن.

وأكد الدكتور فؤاد خلال خطبة الجمعة بالجامع الأزهر على ضرورة أن يعمل جميع المسلمين على ترجمة كل تعليم القرآن إلى واقع ملموس، والتحلي بمكارم الأخلاق وحسن المعاملة وقضاء هذا الشهر في الطاعات وميادين العمل والجد والاجتهاد، فقد كان أصحاب رسول الله ﷺ أكثر ما يعملون في رمضان، مشددًا على ضرورة الإخلاص والجد في العمل خلال رمضان وعدم تحويل هذ الشهر الفضيل إلى شهر للنوم والكسل وتعطيل مصالح العباد.

ودعا خطيب الجامع الأزهر إلى الابتعاد عن ثقافة المقالب والسخرية والبرامج المبتذلة التي تحول شهر الطاعات والعبادات إلى شهر اللهو وهدم الأخلاق والقيم، في إشارة إلى برنامج المقالب الذي يعرض حاليا على شبكة قنوات mbc للممثل المصري رامز جلال «رامز في الشلال».

وتابع فؤاد: «ولأن الأوطان لا تبنى بالمقالب والسخرية من الناس وإنما بالعمل والاجتهاد والعادات الطيبة والأخلاق الحميدة، يقول الشاعر أحمد شوقي: إنما الأمم الأخلاق ما بقيت فإن همُ ذهبت أخلاقهم ذهبوا».

وأضاف فؤاد «السيدة عائشة -رضي الله عنها- لما سئلت عن خلق النبي ﷺ قالت: «كان خلقه القرآن»، فعلينا جميعًا أن نقتضي بأخلاق رسولنا الكريم، ونلتزم بما أمرنا به القرآن الكريم الذي أُنزل في شهر رمضان هدىً للناس، ليتحقق لنا قول المولى عز وجل: {يَوْمَ تَرَى الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ يَسْعَىٰ نُورُهُم بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَبِأَيْمَانِهِم بُشْرَاكُمُ الْيَوْمَ جَنَّاتٌ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا ذَٰلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ}».

رامز في الشلال

يذكر أن برنامج رامز في الشلال هو برنامج مقالب يقدمه الممثل المصري رامز جلال على شبكة قنوات «إم بي سي» ويستضيف من خلاله نجوم ومشاهير دون علمهم وينفذ فيهم مقالب تكون عنيفة في بعض الأحيان وفي معظم الحلقات تحتوي ردود أفعالهم على عنف وألفاظ خارجة.

اقرأ المزيد

3 حلقات من «رامز في الشلال».. دروب لبنان تتفوق على حواري مصر في اختبار الأخلاق

أكثر ما ينتظره جمهور برامج المقالب رد فعل الشخص الذي يتم تنفيذه فيه، وفي البرامج الرمضانية التي يقدمها الممثل المصري رامز جلال خلال السنوات الأخيرة، اعتاد المشاهدون على ردود الفعل العنيفة لفظيا وجسديا من الضيوف، ولكن ماذا عن برنامج هذا العام «رامز في الشلال»؟


0
0
0
0
0
0
0