نظمت الجامعة البريطانية في مصر، اليوم الإثنين، الإفطار الرمضاني السنوي بأحد الفنادق الشهيرة بالقاهرة، بحضور رئيس الجامعة، الدكتور أحمد حمد، ورئيس مكتبة الإسكندرية، الدكتور مصطفى الفقي، ووزيرة الهجرة، نبيلة مكرم، ووزير القوى العاملة، الدكتور محمد سعفان، ووزيرة البحث العلمي الأسبق، الدكتورة نادية زخاري، وأعضاء مجلس الأمناء.

وقال رئيس الجامعة، الدكتور أحمد حمد: «فخورن بما وصلنا إليه من تقدم كبير فيما يخص البحث العلمي والمنظومة التعليمية، ونعاهد أنفسنا على استكمال المسيرة طبقا للمعاير المصرية والبريطانية».

وأضاف رئيس مكتبة الإسكندرية، الدكتور مصطفى الفقي: «تعودنا على هذا اللقاء بشكل سنوى منذ نشأة الجامعة، ولكن هذا اللقاء مختلف نظرا لعدم وجود مؤسس الجامعة بسبب سفره في رحلة علاج للولايات المتحدة».

وتابع الفقي: «تمتد علاقتي برئيس مجلس أمناء الجامعة محمد فريد خميس منذ أن كنا أعضاء في منظمة الشباب، وهذا الرجل هو شخصية فريدة بالفعل، وألم أرى أكثر من فريد خميس سخاء في العمل العام والعلمي، لذلك فهو رجل تحقيق الأحلام والمستحيل».

ونقلت ياسمين فريد خميس، تحيات والدها للحضور، مؤكدة شفاؤه التام ونجاح العملية الجراحية التي أجراها في الولايات المتحدة، وأنه سيعود إلى مصر قريباً.

وأشارت الوزيرة نبيلة مكرم إلى أن محمد فريد خميس استطاع أن يكسب قلوب كل من تعامل معه وذلك من خلال المشاريع الخيرية التي يقوم بها لصالح البلد والمجتمع، ولفتت إلى أن اليوم هو افطار تعودنا عليه كل عام ولكن اليوم تحول إلى ليلة في حب محمد فريد خميس مؤسس الجامعة البريطانية.

وأضافت مكرم: «من خلال تعاملي مع محمد فريد خميس عرفت أنه رجل صادق ومحب للجميع ولديه أسلوب بسيط جدا في التعامل مع كل من حوله، لذلك نتمنى له كل الشفاء».

وقال الدكتور محمد سعفان: «أحد الأهرامات التي أوجدها محمد فريد خميس في مصر هي الجامعة البريطانية والتي تعد صرحا هاما تتشرف به مصر حيث أصبحت جامعة لها مكانة عالمية، مؤكدا أن محمد فريد خميس يتسم بالإخلاص في كل شئ سواء في العمل أو كل ما يقوم به من أنشطه لذلك أصبح حليفه النجاح بدعم وتوفيق من المولى عز وجل».

وقدم طلاب الجامعة البريطانية عرضاً فنيا إضافة لإهداءهم أغنية حالة سلام من غناء كريم اليماني، للدولة المصرية بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي وللقوات المسلحة.




 



0
0
0
0
0
0
0