أعلنت القوات المشتركة «للتحالف لدعم الشرعية في اليمن»، اليوم الخميس، تنفيذ هجمات على مواقع بمدينة صنعاء اليمنية على مواقع يقول إنها للحوثيين.

وقالت قوات التحالف إن الضربات التي وجهتها طائراتها الحربية على المناطق التي يسيطر عليها الحوثيون، تأتي بعد إعلانهم المسؤولية عن هجمات بطائرات بدون طيار على منشآت نفطية في السعودية.

واستهدفت الغارات تسعة مواقع عسكرية في المدينة وما حولها، بحسب ما ذكره سكان. وذكرت قناة المسيرة التابعة للحوثيين وقوع ست غارات لطائرات التحالف.

ونقلت محطة العربية المملوكة للسعودية عن بيان للتحالف قوله إن طائراته بدأت عملية تهدف إلى «تحييد قدرة ميلشيات الحوثيين على تنفيذ أعمال عدوانية».

وقال البيان إن «ما قامت به الميليشيات الحوثية من اعتداءات على منشآت حيوية بالمملكة يعد انتهاكا للقانون الدولي ويرقى إلى جرائم حرب».

وحث البيان المدنيين على تجنب المناطق المستهدفة.

وكالة فرانس برس نقلت عن شاهد قوله إنه سمع صوت انفجار كبير في قلب صنعاء، وقال شاهد آخر إن الغارات بدأت الساعة الثامنة صباحا، بينما كان كثير من اليمنيين نائمين.

وقالت السعودية الثلاثاء إن طائرات بدون طيار ضربت محطتين لضخ النفط في المملكة، وذكرت أن ذلك لم يؤثر في الإنتاج أو التصدير.

وذكرت الإمارات الأربعاء أن التحالف الذي تشارك فيه وتدعمه دول غربية كبرى سوف ينتقم بشدة من أي هجمات يشنها الحوثيون على أهداف تابعة للدول المشاركة فيه.

 



0
0
0
0
0
0
0