أعلنت دار الإفتاء المصرية أن غدا الثلاثاء هو المتمم لشهر رمضان، أي أن أول أيام عيد الفطر الأربعاء الموافق 5 يونيو 2019.

وتسود حالة من الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي بين المصريين منذ أمس الأحد حول أول أيام عيد الفطر خاصة بعدما أعلن مركز الفلك الدولي أن الأربعاء هو أول أيام عيد الفطر.

وكان يعتقد بين المصريين أن اليوم الاثنين هو نهاية شهر رمضان، حتى أن المؤسسات الحكومية أعلنت بدء إجازة موظفيها غدا الثلاثاء باعتباره يوافق عيد الفطر.


وانتشرت تعليقات ساخرة بين المئات من الشباب المصريين، بأن غدا هو أول أيام عيد الفطر وبالتالي تنتهي فريضة الصيام السنوية اليوم الاثنين. وفيما حددت دار الإفتاء الأربعاء أول أيام عيد الفطر في مصر، قالت السعودية إن غدا الثلاثاء هو أول أيام العيد بالنسبة لمواطنيها.

واستنكر أستاذ الفقه المقارن بجامعة الأزهر أحمد كريمة دعوات الشباب حتى لو علي سبيل السخرية للإفطار غدا الثلاثاء وفق هلال السعودية.

وقال إن الراجع والمعتمد في مسألة الهلال أن لكل قطر –بلد- رؤيته ومطلعه الذي يخصه، وفق مذهب الشافعية والإباضية.

ذلك استنادا إلى حديث كريب مولى عبد الله بن عباس حين ذهب إلى الشام فوجد أهلها يصومون في يوم غير الذي يصوم فيه أهل المدينة ولما عاد إلى المدينة قال لابن عباس ألا نكتفي برؤية أهل الشام فقال له: لا هكذا أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم.

كما أن الواقع العملي وفق كريمة، أن لكل شعب ودولة رؤيته، الأمر الذي يؤيد ما قالته دار الإفتاء المصرية. وأشار إلى أن فقهاء المالكية قالو إن العبرة برؤية الهلال لا بوجوده والأصل قول النبي: صوموا لرؤيته وأفطروا لرؤيته؛ فإن غم عليكم فأكملوا العدة ثلاثين.



0
0
0
0
0
0
0