تصعيد جديد من الأهلي.. شكوى رسمية ضد اتحاد الكرة (مستندات)

واصل مجلس إدارة النادي الأهلي برئاسة الكابتن محمود الخطيب، تصعيده لأزمة مباريات الدوري، وأرسل شكوى رسمية إلى لجنة التظلمات بالاتحاد المصري لكرة القدم.

وطالب الأهلي في شكواه للجنة التظلمات إلزام اتحاد الكرة بإنهاء مسابقة الدوري الممتاز قبل يوم 30 يونيو الجاري.

وأكد الأهلي في شكواه التي تقدم بها من خلال مؤسسة محمد عثمان، للمحاماة والاستشارات القانونية، أن الاتحاد المصري لكرة القدم وكل أعضائه الممارسين للعبة كرة القدم عليهم الالتزام بقوانين اللعبة الصادرة من قبل مجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم  «IFAB»، مشدد على أن «IFAB» فقط يحدد ويعدل قوانين اللعبة، مشيرا إلى أن قرارات اتحاد الكرة خلال الموسم الكروي 2018/2019 لم تلتزم بقوانين اللعبة التي يحددها مجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم.

 

وأرفق الأهلي الخطابات المتبادلة بينه وبين مجلس اتحاد الكرة المصري، والتي تظهر تراجع الاتحاد في الكثير من قراراتها، والتي من شأنها الإضرار بالأندية المشاركة بالمسابقة والبطولات الأفريقية والعربية.

واستند الأهلي إلى حكم صادر من محكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة يلزم اتحاد الكرة الالتزام بجدول مباريات الدوري العام المحدد من قبله والمعلن للأندي المشاركة في هذه المسابقة تحقيقا للشفافية والتزاما منه بالدور الملقى على عاتقه بتنظيم شئون اللعبة.

وأكد الأهلي في شكواه أن الاتحاد درج على تجاهل مخاطباته في كل ما يساعد على تحقيق مبدأ تكاؤ الفرص والمنافسة الشريفة بين الاندية.

وأشار الأهلي إلى أن الاتحاد في كثير من الأحيان استجاب للصوت العالي لبعض المنافسين وقسمهم المتكرر بعدم لعب بعض المباريات غر عابئ بصالح باقي الأندية وصالح المسابقة وكأن الصوت العالي هو من يدير المسابقة، مرفقا قرص مدمج يثبت ويؤكد ذلك.

وكان النادي الأهلي قد أعلن صباح الاحد عن عقد مؤتمر صحفي خلال ساعات يشرح خلاله كافة ملابسات أزمة مؤجلات مباريات مسابقة النسخة الحالية من بطولة الدوري الممتاز، مدعمة بالوثائق والفيديو والمستندات

وقال الأهلي عبر مركزه الإعلامي صباح الأحد إنه تحرك من خلال الطرق القانونية للحفاظ على حقوقه الكاملة وفقًا للترتيب المنصوص عليه، في قانون الرياضة، وبما يتفق مع اللوائح المحلية والدولية والميثاق الأولمبى أمام جميع الجهات المعنية بداية من لجنة التظلمات باتحاد الكرة، ومرورًا بمركز التسوية والتحكيم، ووصولًا إلى الفيفا، والمحكمة الرياضية الدولية.

وأضاف الأهلي أنه سيشرح خلال المؤتمر الصحفي كافة ملابسات الأزمة مدعمة بالوثائق والفيديو والمستندات، وتوضيح «المطالب العادلة» التي تخدم صالح الكرة المصرية، وتحقق أهداف الأندية بشكل عام، من حيث وضوح الرؤية الخاصة بالموسم الجديد وأعداد الجماهير ومواعيد المباريات والموقف الخاص باللاعبين الأجانب والسوريون ومصير مسابقة الناشئين مواليد 97 في الموسم المقبل.

وأشار الأهلي إلى أن المؤتمر سيشهد الؤتمر توضيح كل الجوانب المتعلقة بمطالب النادي «المشروعة» بخصوص توضيح الأسانيد القانونية واللائحية التي سيتم الاعتماد عليها خلال تحديد الأندية المشاركة في النسخة المقبلة من دوري أبطال أفريقيا وبطولة الكونفدرالية، في ضوء المواعيد التي حددها الإتحاد الأفريقي لكرة القدم «الكاف» للقيد وإرسال القوائم للأندية المشاركة في البطولة.

 

 

شبابيك

منصة إعلامية تخاطب الشباب المصري