تقدم ٤٣٦٣ طالبا من الوافدين للدراسة بمصر.. وإجراءات لتيسير قبولهم بالجامعات

استعرض وزير التعليم العالي والبحث العلمي خالد عبد الغفار، تقريرا مقدماً من القائم بعمل رئيس الإدارة المركزية لشئون الطلاب الوافدين، رشا كمال، حول مبادرة (ادرس في مصر).

وتتبنى وزارة التعليم العالي استراتيجية جذب الطلاب الوافدين التي تبنتها الوزارة هذا العام من خلال تذليل الصعوبات وتيسير الإجراءات اللازمة للتقدم للدراسة في مصر.

وأشار التقرير إلى أنه تقرر فتح باب التقدم للطلاب الوافدين للدراسة بالجامعات المصرية للعام الجامعي 2019-2020 بدءا من شهر مايو  الماضى، وذلك من خلال الدخول على الموقع الرسمى للوافدين من هنا.

وأوضح التقرير قيام إدارة  الطلاب الوافدين باتخاذ عدة إجراءات للتيسير على الطلاب الوافدين ومنها:

  • توفير خدمة استقبال ملفات الطلاب عن طريق البريد السريع.

  • إمكانية قبول ملف الطالب من خلال سفارة دولته بالقاهرة.

  • استحداث خدمة الدفع الإلكتروني.

  • توفير فرع لبنك مصر داخل الإدارة.

  • كذلك خدمة الانتظار الرقمي بما يسهم فى تيسير إجراءات التحاقهم بالجامعات المصرية وحصولهم على خدمة تعليمية متميزة.

  • انتظامهم في العملية التعليمية من بداية العام الدراسي، وكذلك إنهاء إجراءات تسجيلهم واستقبالهم بسهولة.

وأعلن التقرير أنه تقدم حتى الآن على الموقع الخاص بالطلاب الوافدين ٤٣٦٣ طالبا من مختلف الجنسيات، مع توقعات بزيادة العدد مع ظهور نتيجة الشهادة الثانوية في الدول الأخرى، حيث حصل 2418 طالبا على مقاعد بالجامعات المصرية للعام الجامعي 2019-2020، وجار فحص مستندات ١٢٥طالبا من المتقدمين، وإنتهاء 1301 طالبا من إدخال بياناتهم.

جدير بالذكر أن أعداد الطلاب الوافدين المتقدمين للدراسة في مصر العام الماضي خلال نفس الفترة بلغ 3553 طالبا فقط.

حسين السنوسي

صحفي مصري متخصص في الشأن الطلابي، رئيس قسم الجامعة بموقع شبابيك، متابع لأخبار التعليم ومقيم بمحافظة الجيزة