طارق عامر أفضل محافظ بنك مركزي في أفريقيا.. «المصرفي الأفريقي» يسلمه الجائزة السنوية

فاز محافظ البنك المركزي المصري، طارق عامر، بجائزة أفضل محافظ بنك مركزي في قارة أفريقيا.

وتسلم طارق عامر جائزة المصرفي الإفريقي السنوية كأفضل محافظ للبنوك المركزية الإفريقية لعام 2019.

ونشر البنك المركزي المصري اليوم بيانا أكد فيه حصول طارق عامر على الجائزة في مالابو عاصمة غينيا الاستوائية.

وجاء تكريم محافظ البنك المركزي وتسليمه الجائزة على هامش رئاسته للوفد المصري المشارك في الاجتماعات السنوية لبنك التنمية الأفريقي والمنعقدة في مالابو.

وتُمنح هذة الجائزة سنويا لمحافظي البنوك المركزية ممن قاموا بإنجازات وإصلاحات هامة في السياسة النقدية والقطاع المصرفي في الدول الأفريقية، بحسب البيان.

وقال البنك المركزي، في بيانه، إن عامر حقق نجاحا ملموسا في دعم برنامج الإصلاح الاقتصادي المصري منذ عام 2016 وحتى الآن من خلال حزمة من السياسات النقدية التي عملت على بناء الاحتياطي من العملات الأجنبية واستقرار سعر الصرف بعد تحرير آلياته وكذلك الحد من نسب التضخم.

وأضاف البيان، وقد ساهم ذلك في دفع الاقتصاد المصري نحو مسار صعودي للنمو، مع تعزيز قدرته على امتصاص الصدمات الخارجية وجذب المستثمرين.

وتولى طارق عامر رئاسة البنك المركزي في 27 نوفمبر 2015 بعد استقالة هشام رامز من منصبه.

يذكر أن طارق عامر هو ابن شقيق المشير عبد الحكيم عامر، ونجل المهندس حسن عامر رئيس مجلس إدارة نادي الزمالك السابق، وقد تولى رئاسة مجلس البنك الأهلي المصري منذ عام 2008، وحتى تقديم استقالته في عام 2013.

حصل طارق عامر على بكالوريوس الاقتصاد والإدارة من الجامعة الأمريكية بالقاهرة.


 

عبدالله الشافعي

صحفي مصري متخصص في الملف الطلابي بموقع شبابيك، حاصل على كلية الإعلام ومتابع لأخبار الأقاليم، مقيم في محافظة الجيزة.