ألقى أمين عام هيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف، الدكتور صلاح العادلي، خطبة الجمعة من الجامع الأزهر والتي تحدث فيها عن كيفية استثمار الإجازة الصيفية للأبناء.

وأكد العادلي على أن الإجازة الصيفية لم تشرع للهو واللعب، ولا لمزاوالة الأنشطة وفقط، وإنما يجب على أولياء الأمور، أن يراقبوا أولادهم وأن يساعدوهم في تنظيم أوقاتهم واستثماره استثمارًا جيدًا؛ حتى نترك للمجتمع أبناء بررة منشئين تنشئة تسهم في رفعة الوطن وتشّرف صاحبها ويسعد به آبائهم وأمهاتهم.

وأضاف العادلي أنه أول مايجب على أولياء الأمور فعله تجاه أبنائهم في إجازة الصيف، هو الحرص على حفظ القرآن الكريم، وتعلم سنة النبي محمد صلى الله عليه وسلم، ومعرفة أساسيات العلوم والمعارف مشيرًا إلى أنه على ولي الأمر أن يحرص على أخذ أولاده معه إلى المكان الذي يذهب إليه؛ ليكسبهم من خبرات الحياة وتجاربها.

واختتم خطيب الأزهرحديثه بأننا مازلنا نذكر ونحن أطفال وآباؤنا يصطحبوننا إلى الأزهر الشريف، قبلة العلم والعلماء ومركز اتزان الكرة الأرضية كلها؛ لنحِّصل العلم ونستفيد من ثقافاته وعلومه.



0
0
0
0
0
0
0