تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي صورا قالوا إن إحدى السيدات قررت تزويج صديقتها لزوجها حبا فيهما، ولرغبتها في عدم الافتراق عن صديقتها.

ونشرت صفحة على فيس بوك باسم «Umm Abdullah Official» صورة زوجها وصديقتها وعلقت عليها: « انا احبهم كلاهما من اجل الله».

الصور المتداولة تظهر وجود السيدتين مع الزوج، ومعهم عدد من الأولاد، وتوثق لحظات لحياتهم الشخصية والترفيهية.

تعليقات الرجال

جاءت تعليقات كثير من الرجال مرحبة بالفكرة، وكانت أبرز التعليقات: «ياريت الستات المصرية تشوف الإيثار».

لكن آخرين اعتبروا ان هذا الأمر مخالف لطبيعة المرأة التي لا تقبل أن يتزوج الرجل عليها، معتبرين أن الأمر ليس جيدا كما يعتبره الكثيرون.

آخرون يكذبون الواقعة

فريق آخر من المتابعين قال إن الواقعة مختلقة وليس لها أي أساس من الصحة، والهدف منها جمع عدد أكبر من التفاعلات على مواقع التواصل الاجتماعي.



0
0
0
0
0
0
0