يلجأ الرجل إلى الاقتحام والمواجهة وطلب الحديث مباشرة لنيل قلب المرأة التي يحبها، وربما يلقى ذلك هوى في نفس محبوبته، لكن هناك تصرفات خاطئة تجنبها إن حظيت بفرصة اللقاء الأول تعرف عليها في هذا التقرير.

في هذا الموضوع تتحدث فتيات لـ«شبابيك» عن 6 تصرفات خاطئة يقوم بها الرجال في المقابلة الأولى وتسبب في افساد اللقاء نهائيًا.

للولاد.. 5 نصائح عشان متخسرش صديقاتك

التأخير عن الموعد

تقول إيمان محمد: «لو اتفقت مع حد من أصحابي على ميعاد معين نتقابل فيه، ولقيتهم اتأخروا ممكن اسيبهم وامشي لإن ده بالنسبة ليا قلة احترام مهما كانت الظروف والمواصلات.. فمبالك بقى لو شخص أنا وهو معجبين ببعض».

وتتابع «التأخير ده هيوصلي إنه شخص مش مسؤول ومبيحترمش الناس ولا مواعيدهم، وممكن بسببه لو اضطريت اقعد أكون وحشة في أسلوبي».

النظر إلى الساعة

أما دعاء شعبان فتؤكد: «ممكن تكون نظرتك للساعة أكتر من مرة مجرد عادة أنت اتعودت عليها بس ده لما بيحصل في مقابلة مع بنت أنت معجب بيها، طبيعي جدًا هتحس إنك زهقت من القاعدة وحابب تستأذن».

وتضيف «في الوقت ده بيحصل مشكلة تانية بتكون أنت مش مدرك إنك غلطت وهي بتحس إنك مش حابب المقابلة معاها تاني، فكل واحد منكم بيتصرف على هذا الأساس».

التركيز مع الجسد

DATING

نوران سعد تقول: «لو من أول لحظة حسيت إنه مش محترم ودائمًا مركز على جسمي في نظراته، مش هعرف أكمل معاه حتى لو كان في إيجابيات كتير.. لازم من أول دقيقة أحس معاه بالأمان وده بيبان جدًا في نظرات الراجل، فمبالك بقى بشخص هو اللي بينتهكك بدل ما يحافظ عليكي من عيون الناس».

التحدث بغرور

أما أمل رجب فتقول: «المقابلة الأولى علشان تكون ناحجة لازم يبقى فيها درجة كبيرة من التواضع؛ لإن ببساطة نبرة الغرور والثقة الزائدة أوقات كتير بتتقلب على صاحبها.. ده غير كمان إن الغرور بينه وبين التناكة شعرة، لو معرفش الشخص يحافظ عليها في الوقت ده هيحسس البنت إنه اتنازل علشان يقابلها».

للولاد.. 7 أسباب هتخلي شريكة حياتك تتخلى عنك

​​​​​​​

الانشغال بالتليفون

14303019091003211217

بينما رأت منار حسن أنه: «مهم جدًا قبل ما يوصل لمكان المقابلة إنه يقفل الإنترنت وميردش على التليفون غير للضرورة القصوى؛ لإنه لو رايح يقابلها علشان يرد على التليفون ويفتح النت كان وفر على نفسه المشوار والوقت.. ولو ضروري إنه يرد أو حتى يفتح الإنترنت، لازم يستأذنها الأول كشكل من شكليات الذوق اللي هتحسسها بالتقدير والاحترام».

عدم الرزانة

مريم عبدالمعز كان ليها رأي مختلف وقالت إنه: «مهما كانت درجة حب البنت للضحك والبساطة فمش معنى كده إن الولد يتحول لشخص مجنون زيادة عن اللزوم، لازم يعرف امتى يبقى عاقل ومتحكم في تصرفاته وامتى يبقى مجنون وخصوصًا في أول مقابلة».

وأَضافت «وفي الحالة دي إما هتقول عليه لسه موصلش لمرحلة النضج اللي هي بتدور عليها أو هتشك في قواه العقلية وفي الحالتين أكيد مش هتكمل».

مستعد للارتباط؟.. الأمور دي لازم تاخد بالك منها الأول



6
0
3
2
0
0
2