ندد رئيس لجنة التعليم في البرلمان، الدكتور جمال شيحة، بتغيب رئيس مجلس الوزراء عن مؤتمر تطوير التعليم المنعقد بفندق الماسة، مؤكدًا أن الحكومة لم تعتبر التعليم ضمن أولوياتها.

وطالب خلال الجلسة الثانية من مؤتمر تطوير التعليم، تحت عنوان «حلول واقعية لمشكلات التعليم قبل الجامعي»،  رئيس مجلس الوزراء بجعل التعليم أولوية وأمن قومى لدى مصر، كما طالب بتوفير الاستحقاق الدستوري الذي طالبته اللجة فى الموازنة العامة للدولة هذا العام.

وأضاف «شيحة» أن  ماليزيا وسنغافورا وضعت التعليم لديها رقم واحد، كما أن روسيا لم تنهض إلا بالتعليم، متسائلًا: لماذا لم تقرر السلطة التنفيذية بجعل التعليم أولوية لديها؟.

وأعلن أن لجنة التعليم رفضت الموازنة العامة لأنها لم تسوفي الاستحقاق الدستوري خلال الموازنة العامة، كما أن وزيري التربية والتعليم السابقين لم يطالبو بحقهم الدستوري خلال الموازنة المالية للعام المنصرم.




0
0
0
0
0
0
0