اعتذرت سلسلة مطاعم «أم حسن» عن واقعة الإعتداء على منتقبات داخل فرعها بمدينة نصر، مؤكدة أنها لم تكن طرف في الإشتباك مع الفتيات.

وقالت الشركة فى بيان لها أنها لم و لن تكون طرفاً في أي إشتباك حدث مع «الأخوات الفاضلات زبائن المطعم».

وأشار البيان إلى أن الواقعة بدأت بمشادة كلامية داخل المطعم مع أحد الزبائن و أسرته والتي تطورت إلي إشتباك بالأيدي بينهم و بين أحد الزبائن الموجودين بالمطعم و عائلته لإنفعالهم علي إحتدادهم علي أحد موظفي المطعم و قد حاولت إدارة المطعم حل المشكلة في أسرع وقت و التهدئة و كانت كل محاولات الموظفين الموجودين فض هذا الإشتباك بأي شكل .

كما قدمت إعتذارها عن تقديم الخدمة للفتيات بشكل غير مرضي، معللة ذلك بان السبب في ذلك وقت الخدمة يكون ضيق جداً في رمضان مما يصيب العاملين ببعض التوتر .

ودعت إدارة المطعم الأخوات الفاضلات و الأسرة الأخري لتناول إفطار جماعي معهم لتقديم واجب الإعتذار للمجموعتين بالشكل اللائق بهم و تهدئة الجو في هذا الشهر الكريم.

وقائع المشكلة

اتهمت مجموعة فتيات، بعض العاملين بمطعم «أم حسن» بمدينة نصر  بالاعتداء عليهم ومجموعة من الزبائن من بينهم -منتقبات- بالأحزمة.

ونشر البنات الذي يقولون بالاعتداء عليهم تفاصيل الواقعة عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

تقول سلمى أحمد -أحد الضحايا- بأنها كانت برفقة صديقاتها -المنتقبات- وحدث أن اصطدم أحد العمال بصديقتها في مشهد وصفته بالتحرش الصريح.

الموقف تكررمرة أخرى مع صديقة أخرى، مما دفعها لتنبيهه لما فعل، فرد عليها «انتي قليلة أدب»، وتبادلا الشد والجذب بتلك الكلمة.

اقرأ المزيد

اعتداء بالضرب والتحرش.. اتهامات لمطعم «أم حسن» بالاعتداء على مجموعة فتيات

البنات: عمال مطعم أم حسن اعتدوا علينا بالتحرش مرتين

وتحدثت «سلمى» عن طريقة معاملة العمال لهم أثناء تقديم الخدمة: «الأكل كان بيترميلنا على الترابيزه بطريقة مهينة جدا، كأننا بناكل في بيته مش بفلوسنا» موضحة أن أحد العمال أحضر شيك الحساب قبل أن يطلبوه، فطلبت منه الانتظار، إلا أنه عاد بعد دقيقتين لطلب الحساب مرة أخرى قائلا:«انا مستني الفلوس بقالي كتير»، وتقول «الناس كلها قاعده براحتها وقال هما هيتنيلوا يمشوا امتى؟».

بعد دفع الحساب، عادوا للمطعم مرة أخرى لسبب ما –على حد تعبيرها-.

أحد الزبائن المتواجدون بالمطعم «شتم وسب الدين وقال انتو ماينفعش تاكلوا في اماكن زي دي انتوا اخركوا تاكلوا في الشارع»، وبدأ الاعتداء عليهم بالضرب وتعرضت إحدى البنات لإصابة في قدمها نتيجة دفعها من على السلم وأخرى اعتدي عليها بـ«خبط راسها في الإزاز».

وتضيف «سلمى» أن الإدارة احتجزت البنات 48 دقيقة وهددتهم بإحضار الأمن وحاولوا نقل المشكلة مع الزبون ونفي تهمة التحرش التي وقعت من عمال المطعم.



1
0
0
0
5
2
10

شارك المقال


محرر صحفي