نظم الأزهر الشريف بالتعاون مع أكاديمية البحث العلمي، احتفالا  بأبطال الجزء الثاني من المسلسل التاريخي «الأزهر في عهد المماليك البحرية».

وكرم وكيل الأزهر، الدكتور عباس شومان، ورئيس الجامعة، الدكتور محمد المحرصاوي، جميع فريق العمل من  المنتجين والمخرجين، مقدمين لهم التحية على هذا العمل الذي يوضح الصورة الحقيقية للأزهر.

وأشاد رئيس جامعة الأزهر، بالمسلسل، مؤكدا أن الشباب يحتاج إلى معرفة الماهية الحقيقية للأزهر بطريقة جديدة تتناسب مع طريقة تفكيرهم وتطلعهم في الوقت الحالي، مشيرا إلى أن الأعمال الدرامية من أكثر الطرق المؤثرة في العقول بسهولة ويسر.

ويأتي الفيلم في إطار البروتوكول المبرم بين الأزهر وأكاديمية البحث العلمي.

وأوضح منسق البروتوكول وعميد كلية الهندسة بقنا، الدكتور بركات محسن، أن البروتوكول الذي وقعه شيخ الأزهر، الدكتور أحمد الطيب، مع رئيس الأكاديمية، الدكتور محمود صقر يشمل عدة مشروعات أهمها:

♣ إنتاج مسلسل رسوم متحركة 3D يحمل اسم «الأزهر» لتوثيق تاريخه منذ نشأته وحتى الآن، ويوضح دوره في نشر المنهج الوسطي للإسلام في شتى أنحاء العالم، ودوره في حفظ التراث الإسلامي.

♣ تطوير مجلة «نور» وإخراجها في شكل application mobile»».

♣ إنتاج مسلسل «نور والعلماء».

♣ دراسة سبل تطوير التعليم الأساسي الأزهري، وإدخال الأساليب الحديثة واستخدام التكنولوجيا في تبسيط العلوم الشرعية والعربية ونشر التوعية والثقافة العلمية.

♣ تنفيذ حاضنة أعمال تكنولوجية، بكلية الهندسة بقنا، لتقديم الدعم المادي والتكنولوجي وتوجيه الخدمات الاستشارية للمشروعات الريادية.

وحضر الاحتفال رئيس الجامعة الأسبق، الدكتور عبدالحي عزب، وعضو مجلس النواب، الدكتورة مهجة غالب، وعدد من قيادات الأزهر وأكاديمية البحث العلمي.






0
0
0
0
0
0
0

شارك المقال