اختار خبراء دوليون بمشروع تنسيق ضمان الجودة والاعتماد في التعليم العالي في أفريقيا «HAQAA» جامعة الأزهر ضمن أفضل 15 جامعة بالقارة لإجراء التصنيف الأفريقي عليها بواسطة خبراء المشروع الذى ينفذه الاتحاد الأوروبي بالتعاون مع اتحاد الجامعات الأفريقية والاتحاد الأفريقي، بمشاركة جامعة برشلونة وهيئة التبادل الثقافي الألمانية.

وبحسب بيان الجامعة اليوم، فإن جامعة الأزهر تمثل كلا من  مصر وقطاع شمال أفريقيا بمشاركة جامعة جزائرية وأخرى مغربية.

رئيس الجامعة، الدكتور محمد المحرصاوي، اعتبر اختيار جامعة الأزهر حدثا تاريخيا لمصر، يؤكد على إيمان دول العالم بأهمية الأزهر ويعد ردا عمليا على المشككين في دورها.

وشكلت الجامعة لجنة لإدارة ملف التصنيف الأفريقي ودعم مكتب التميز الدولي بها، الذي أعد ملف التقدم والفيلم التعريفي للجامعة والإسهام في إنجاز بوابة الجامعة الإلكترونية، حسبما ذكر المحرصاوي.

وأوضح «المحرصاوي» حرصه الشديد على الحضور في هذا المشروع لأهميته في انزال الجامعة مكانتها واستمرار مسيرة العطاء الحضاري والإنساني.

ويستهدف المشروع تنسيق وتوحيد جودة التعليم العالي على مستوى القارة، التي تضم 5 قطاعات «شمال، جنوب، شرق، غرب ووسط» ويمثل كل قطاع ثلاث جامعات، كما يتيح تنقل الطلاب بين مختلف الجامعات الأفريقية والأوروبية، إضافة  تقليل فجوة الجودة بين الجامعات.

وتضم جامعة الأزهر نحو 80 كلية تغطي أنحاء الجمهورية بـ 359 برنامجا أكاديميا للمراحل الجامعية المختلفة.

1
0
0
0
0
0
0

شارك المقال