أعلنت وزارة التربية والتعليم منذ أيام أسماء أوائل الثانوية العامة بأقسامها الثلاثة «علمي علوم، وعلمي رياضيات، وأدبي»، وبلغ عدد أوائل الثانوية هذا العام 45 طالبا وطالبة.

وخلت كشوف أسماء أوائل الثانوية العامة لهذا العام من الدرجة النهائية، فيما تعدى عدد الفتيات أعداد البنين، وجاءت القاهرة على رأس المحافظات الأكثر تخريجا للأوائل.

«شبابيك» رصد أوائل الثانوية العامة في السنوات العشر الأخيرة، والتي أظهرت أن هناك محافظات على مدار هذه السنوات لم ينضم منها طالب واحد لصفوف أوائل الثانوية العامة.

وبالاعتماد على أصحاب المراكز الخمسة الأولى على كل شعبة من العام الدراسي 2007-2008 وحتى 2016-2017 تبرز بعض الإحصائيات التي نستعرضها على النحو التالي:

القاهرة تكتسح

جاءت القاهرة على رأس قائمة المحافظات كالأكثر تخريجا لأوائل الثانوية العامة بنسبة 36.5%، تلتها محافظة الإسكندرية بنسبة 8%، وفي المركز الثالث محافظة الجيزة بنسبة 6.5%.

وتقاسمت محافظتي الدقهلية والمنيا المركز الرابع بنسبة 5% لكل منهما، يليهما محافظتي المنوفية وأسيوط بنسبة 4.5% لكل منهما، والشرقية وسوهاج بنسبة 3.5%.

وفي حين لم تتعدى نسبة الطلاب الاوائل نسبة الـ3% في باقي المحافظات، خلت الكشوف من أي طالب من محافظات أسوان،وبورسعيد،والسويس ومطروح، والوادي الجديد.

الصعيد في المؤخرة

وواصلت القاهرة الكبرى تفوقها بتساوي نسبة الطلاب الأوائل التابعين لإداراتها التعليمية مع نسبة طلاب محافظات الوجع البحري مجتمعة بواقع 35.5% لكل منهما.

وجاءت نسبة الطلاب الأوائل محافظات الصعيد مجتمعة لتشكل 29%، وفي مقدمتها محافظات الجيزة والمنيا وأسيوط وسوهاج وبني سويف على الترتيب.

الفتيات أكثر تفوقا

ومن بين الـ140 طالب وطالبة الذين أجرى «شبابيك» المسح عليهم، ذهبت النسبة الأعلى من المراكز الأولى للفتيات، وبلغ عددهم 82 طالبة بنسبة 59%.

والنسبة الأقل كانت من نصيب البنين الذين بلغ عددم 58 طالبًا بنسبة 41%.

الدرجة النهائية نادرة

وفي عشر سنوات لم يتحصل على الدرجة النهائية «410 درجة» سوى خمسة طلاب في العام الدراسي 2014-2015 بنسبة لا تتجاوز 4% من مجموع الطلاب الـ140.

واحتل الطلاب الذين جاء مجموعهم تحت الدرجة النهائية بدرجة واحدة-مجموع 309- النسبة الأكبر، وبلغ عددهم 46 طالب وطالبة بنسبة 33%.

وبلغ عدد الطلاب الذين تحصلوا على مجموع 309.5 درجة 28 طالب وطالبة بنسبة 28%، وبنسب متقاربة جاء الطلاب الحاصلون على درجات أقل.

محمد وأحمد الأكثر حظا

يبدو أن هناك بعض الأسماء صاحبة حظ وافر في التواجد بين صفوف أوائل الثانوية العامة، فمن بين الـ58 طالب من البنين بلغ عدد الطلاب المسمون محمد 13 طالب بنسبة 9%، يليه اسم أحمد بواقع 12 طالب بنسبة 8.5%.

وبين الفتيات الـ82 جاءت أسماء إسراء وسارة ودينا في الصدارة بنسبة 5%، واسم آية ثانيا بنسبة 3.5%.

 

 




2
0
0
0
0
0
0